الرئيسية / أخبار سوريا / اخلاء الدفعة الأولى من أهالي كفريا والفوعا والاتفاق القطري القاعدي الإيراني في آخر مراحله

اخلاء الدفعة الأولى من أهالي كفريا والفوعا والاتفاق القطري القاعدي الإيراني في آخر مراحله

اخلاء الدفعة الأولى من أهالي كفريا والفوعا والاتفاق القطري القاعدي الإيراني في آخر مراحلهاخلاء الدفعة الأولى من أهالي كفريا والفوعا والاتفاق القطري القاعدي الإيراني في آخر مراحله

الاتحاد برس:

خرجت اليوم الأربعاء 18 تموز (يوليو) الدفعة الأولى من أهالي بلدتي الفوعة وكفريا آخر مواقع سيطرة النظام في محافظة إدلب، وذلك استكمالاً لتطبيق الاتفاق القطري – الإيراني الذي جرى البدء بتنفيذه ربيع العام الماضي 2017.

وقد دخلت الحافلات إلى البلدتين في وقت باكر صباح اليوم، وبحلول الظهيرة خرجت أول دفعة، وسبق أن أفادت مصادر محلية أن التطورات الأخيرة جرى التوافق عليها بين الدول الضامنة لمسار آستانة عبر تركيا مع الفصائل التي تحاصر البلدتين.

واختلفت تأويلات هذه الخطوة بين مرحب بها باعتبارها سحباً لأي ذريعة من النظام السوري لشن عملية عسكرية في الشمال السوري وإنهاء لملف طالما استخدمته الفصائل كـ “باب رزق” طيلة السنوات الماضية، بينما حذر آخرون من أن انسحاب قوات النظام من هاتين البلدتين هو مقدمة لعملية عسكرية موسعة في المحافظة.

وقد صرح نائب رئيس هيئة التفاوض لقوى المعارضة خالد المحاميد في مقابلة تلفزيونية هذا الأسبوع بأن “العمليات العسكرية للنظام السوري في محافظة إدلب بدأت بالفعل” مشيراً إلى عمليات الاغتيال المتكررة التي تطال قياديين في الفصائل المسلحة المحلية، وحذّر المحاميد من التعويل على تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التي قال فيها إن “إدلب خط أحمر” مشيراً إلى تصريحات أردوغان السابقة حول مدن سورية أخرى كحماة وحلب.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *