الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / هنغاريا تنسحب من ميثاق الأمم المتحدة حول الهجرة بدعوى تشجيعه الملايين عليها!

هنغاريا تنسحب من ميثاق الأمم المتحدة حول الهجرة بدعوى تشجيعه الملايين عليها!

هنغاريا تنسحب من ميثاق الأمم المتحدة حول الهجرة بدعوى تشجيعه الملايين عليها!هنغاريا تنسحب من ميثاق الأمم المتحدة حول الهجرة بدعوى تشجيعه الملايين عليها!

الاتحاد برس:

انسحبت هنغاريا من ميثاق الأمم المتحدة حول الهجرة، ووصفت الميثاق بأنه يشجع الهجرة وهذا يشكل خطرا على العالم.

ولم تكن هنغاريا وحدها من انسحب من هذا الميثاق، فقد سبقتها الولايات المتحدة حين أعلنت انسحابها من المفاوضات حول الميثاق منذ عدة شهور، ووصفته بأنه لا يتوافق مع سياساتها للهجرة واللجوء.

وقد وقعت الدول الأعضاء في الأمم المتحدة على النص النهائي لميثاق الهجرة الأسبوع الماضي، بينما استغرقت المفاوضات 18 شهراً، ما يعزز التعاون على العمل بين الدول خصوصاً مع تزايد تدفق المهاجرين حول العالم.

فيما صرح وزير خارجية هنغاريا، بيتر زيغارتو، بعد اجتماع للحكومة في بودابست قائلاً إن “الوثيقة تشكل خطرا على العالم وعلى هنغاريا، لأنها ستدفع بالملايين للهجرة”، مضيفاً أن “على هنغاريا ألا توافق، وهي بذلك تعلن بوضوح أنها لا تعتبر بأي حال من الأحوال أن أي إجراء للاتفاقية بمثابة وسيلة للتقدم إلى الأمام”.

وأضاف زيغارتو أنه “لا يثق أن الميثاق غير ملزم قانونا كما نصت عليه النسخة الأخيرة”.

وقد اعتبر ميروسلاف لايتشاك رئيس الجمعية العامة في الأمم المتحدة أن الميثاق لا يمكن أن يكون تهديدا، وأضاف المتحدث باسمه برندن فارما أن “الوثيقة أول منصة للتعامل مع ظاهرة الهجرة في العالم”، وأضاف فارما: “بغض النظر عن المواقف المتعددة من الهجرة ونص الميثاق العالمي، فإن الهجرة لا تزال أمرا واقعا”.

فيما تتضمن الوثيقة 23 بندا لإدارة تدفق البشر، خاصة بعد أن وصلت نسبة المهاجرين إلى 3% من عدد سكان العالم، و سوف يعقد مؤتمرٌ في المغرب بتاريخ 10و11 ديسمبر/كانون أول القادم بهذا الشأن.

والجدير بالذكر أن رئيس وزراء هنغاريا فيكتور أوربان قد فاز بولاية ثالثة في أبريل/نيسان الماضي بسبب سياسته المعادية بشدة للهجرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *