الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / تغريدة ناعمة تكلف كندا عشرين مليار دولار والحبل على الجرار

تغريدة ناعمة تكلف كندا عشرين مليار دولار والحبل على الجرار

تغريدة ناعمة تكلف كندا عشرين مليار دولار والحبل على الجرارتغريدة ناعمة تكلف كندا عشرين مليار دولار والحبل على الجرار

الاتحاد برس

كشفت مصادر اقتصادية كندية على شبكات التواصل الاجتماعي، أن ‹تغريدة› وزيرة الخارجية كريستينا فريلاند، كلفت البلاد حتى الآن أكثر من عشرين مليار دولار.

وكانت ‹تغريدة› وزير الخارجية دعت السلطات السعودية إلى إخلاء سبيل موقوفين، أسمتهم بـ «نشطاء المجتمع المدني»، وذلك على خلفية اعتقال السعودية ناشطين في مجال حقوق الإنسان.

وفجرت الوزيرة الكندية أزمة دبلوماسية بين بلادها والمملكة السعودية، انعكست على العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

فقد أعلنت شركة ‹جنرال دايناميكس لاند سيستمز› الكندية، أن قرار المملكة العربية السعودية بتجميد العلاقات التجارية بين البلدين، أثر على صفقة بيع 928 مركبة عسكرية مدرعة جاري تصنيعها للمملكة، بقيمة إجمالية تقدر بـ15 مليار دولار، و أن القرار السعودي سيؤدي إلى فقدان 2470 موظفاً لوظائفهم.

ووفقاً لبيانات مؤسسة الإحصاء الكندية، فإن حجم التبادل التجاري بين المملكة العربية السعودية وكندا يبلغ 4 مليارات دولار.

وجاء قرار السعودية بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع كندا على خلفية ما عدته الرياض «تدخلاً صريحاً وسافراً في الشؤون الداخلية للبلاد»، وأعلنت «تجميد كافة التعاملات التجارية والاستثمارية الجديدة بين المملكة وكندا مع احتفاظها بحقها في اتخاذ إجراءات أخرى».

وتبلغ الاستثمارات السعودية في الشركات الكندية منذ 2006، نحو 6 مليارات دولار، وفق ما ذكرته وكالة ‹بلومبيرغ› الاقتصادية الأمريكية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *