الرئيسية / أخبار سوريا / إعلامية كردية تثير غضباً شعبياً في كردستان بعد صدم شابين بسيارتها المسرعة

إعلامية كردية تثير غضباً شعبياً في كردستان بعد صدم شابين بسيارتها المسرعة

إعلامية كردية تثير غضباً شعبياً في كردستان بعد صدم شابين بسيارتها المسرعةإعلامية كردية تثير غضباً شعبياً في كردستان بعد صدم شابين بسيارتها المسرعة

الاتحاد برس:

حادث سير غير عادي في اقليم كردستان يثير موجة احتجاج لدى ناشطين كرد على مواقع شبكات التواصل الاجتماعي, الذين اعلنوا التضامن مع ضحايا الحادث.

والسبب ان المذيعة في تلفزيون” رووداو”, ( شاهيان تحسين) ارتكبت حادث سير في مدينة هولير/ اربيل عاصمة اقليم كردستان, وصدمت بسيارتها المسرعة شابين من اللاجئين الكورد في مخيمات هولير, واصيب الشابان بجروح بالغة, وتم اسعافهما من قبل لاجئين سوريين اخرين الى المشفى, وكانت المذيعة المذكورة تكفلت بمصاريف العلاج, ولكنها تراجعت فيما بعد, ورفضت هي ووالدها تقديم اي نوع من العلاج للشابين.

ويقول الشابان المصابان في تصريح لقناة” ارك” التلفزيونية:” ان المذيعة تخلت عنا, ولولا مساعدة بعض الشباب الكورد السوريين في المخيم, كان تم بتر ساق احدنا, بسبب الاهمال وعدم العلاج”, فيما طالب والد المصابين بتعويضات مالية وقال:” جمعنا تبرعات من سكان المخيم حتى استطعنا توفير مصاريف المشفى”, يذكر ان الاوضاع المالية للاجئين لا تتحمل مصاريف المستشفيات والعلاج.

وعلق ناشطون على سوء تصرف المذيعة بالقول:” في اوروبا الاعلامي يفقد حياته من اجل إنقاذ شخص او عمل انساني ما، اما بالنسبة لبعض اعلاميينا فهي مهنة خالية من الضمير والانسانية ” وناشد اخرون سلطات حكومة الأقليم بالتدخل ومحاسبة الاعلامية شاهيان تحسين حسب القانون, وطالب البعض الاخر قناة” رووادو” بفصل شاهيان عن العمل.

تعليق واحد

  1. لا غرابة في ذلك لاننا في العراق
    و هي كيفما كانت تمشي على خطى اسياد الحكومة التي عدمها خير من وجودها
    حيث لا يطبق القانون الا على الفقراء
    الى متى تحكمنا حزب الدعوة و البارزاني وهم عملاء جمعو المليارات الدولار
    و تبا للدول التي تبارك للمسرحية الهزلية المسمى بالانتخابات العراقية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *