الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العرب / طائفة دينية جديدة في الجزائر تروج للفواحش بشكل لا يصدق والحكومة تتصدى

طائفة دينية جديدة في الجزائر تروج للفواحش بشكل لا يصدق والحكومة تتصدى

طائفة دينية جديدة في الجزائر تروج للفواحش بشكل لا يصدق والحكومة تتصدى

الاتحاد برس:

ألقى الأمن الجزائري القبض على 10 أشخاص قاموا بتأسيس خلية سرية طائفية، يدعون لدين جديد واسموا أنفسهم “القرآنيين” في ولايتي باتنة والجزائر.

واكتشفت الطائفة عبر بحث استعلاماتي، انتشر سريعا لطائفة دينية جديدة بولاية باتنة “أغرت الشباب بتحليل ما حرم الله ونهى عنه النبي محمد”.

وتدعو هذه الطائفة لعدم الاعتراف برسول الإسلام، ولا بالمذاهب الأربعة، وتفسير القرآن حسب أهوائهم.

وتروح تلك الطائفة للزنا وأنواع الفاحشة، مثل زواج المتعة والنكاح غير الشرعي، كما اختصروا الخمس صلوات إلى اثنتين فقط خلال اليوم، صلاة الصبح والمغرب.

ونشرت قوائم لأسماء المنضمين للطائفة، حيث تواجد 6 آلاف شخص داخل العاصمة وحدها، كما اتخذ قادة الطائفة ولاية باتنة كمقر لهم.

وذكرت صحيفة النهار، أن “من بين شروط الانضمام لهذه الطائفة هو عدم التعامل بوسائط وشبكات التواصل الاجتماعي، إلى جانب اعتماد السرية في الترويج لمعتقداتهم التي لا تمت بصلة للمجتمع الجزائري”.

وانتشار طائفة القرآنيين حسب تسميتهم، في الحزائر ليس مقبولا، إذ سبق وتناقل الأئمة الحديث عنهم بعلانية قبل سنوات، لكن دون دلائل وبراهين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *