الرئيسية / الصحف / من سيحمي الالمان في ادلب السورية؟

من سيحمي الالمان في ادلب السورية؟

من سيحمي الالمان في ادلب السورية؟من سيحمي الالمان في ادلب السورية؟

الاتحاد برس:

كتب زاؤور كاراييف مقالا في “سفوبودنايا بريسا” حول امكانية مواجهة عسكرية بين القوات الروسية والالمانية في حال دخول الاخيرة الى محافظة ادلب شمال غرب سوريا.

وكتب كاراييف: في الأسابيع الأخيرة يجري الحديث كثيرا عن هجوم كيماوي في إدلب، وهكذا تم الإعلان في ألمانيا، مرة أخرى عن عدم جواز استخدام الأسلحة الكيميائية، من قبل وزير الخارجية الالمانية”هيكو ماس”، الذي قال:” لا يمكن لبرلين البقاء على هامش ما يحدث في إدلب، وينبغي أن تحاول ألمانيا مع المجتمع العالمي منع الهجوم الكيماوي الذي يتم التحضير له”.

حيث تناقش السلطات الألمانية مسألة إرسال وحدة عسكرية إلى سوريا، والخيارات تتراوح بين تعاون لصيق مع الولايات المتحدة وعملية مستقلة تقريبا.

ويقول الكاتب:” أن الألمان سيرسلون جيشهم حتما إلى سوريا”، استنادا على اراء خبراء الشرق الأوسط، وتحقيقات وردت في جريدة “الأخبار” اللبنانية”، الذين اكدوا ان قوات المانية سوف تدخل منطقة ادلب.

ونقل المقال عن مصدر في القيادة العسكرية الروسية: إن رغبة ألمانيا في تنشيط مشاركتها في الأزمة السورية كانت معروفة من قبل، و بدأت روسيا الاستعداد لذلك بعد ملاحظات الرئيس الامريكي دونالد ترامب على شركائه في الناتو.

وتوقع كاراييف ان الألمان سيشاركون في عملية عسكرية بوحدة صغيرة، منوها الى ان الأمريكيين يعتزمون “عصر” الألمان والفرنسيين، علما بأن الأخيرين أرسلوا مجموعات عسكرية إلى سوريا في الأشهر الأخيرة.

ويقول الكاتب بلغة تحذيرية: “إذا ما أرسلت برلين جنودها فعليها أن تستعد لحقيقة أن أحدا لن يرأف بهم، مضيفا” بالنسبة لروسيا هذه ليست مشكلة، لأن الأوروبيين أنفسهم ليس لهم مصلحة على الإطلاق في أي نوع من الصدامات معنا”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *