الرئيسية / الشرق الأوسط / تشبيح في البصرة بعد الاحتجاجات الشعبية العارمة

تشبيح في البصرة بعد الاحتجاجات الشعبية العارمة

تشبيح في البصرة بعد الاحتجاجات الشعبية العارمة تشبيح في البصرة بعد الاحتجاجات الشعبية العارمة

الاتحاد برس:

تساهلت السلطات العراقية الى حد ما مع حركة الاحتجاجات العارمة التي شهدتها مدينة البصرة جنوب البلاد، تجنبا لانفجار الوضع كليا، وبعد توقف المظاهرات، تنفست الحكومة العراقية والاحزاب الموالية لايران الصعداء، لتسارع الى اتخاذ تدابير تمنع اندلاع المظاهرات من جديد, وكانت شبكة الاتحاد برس اشارت في وقت سابق، الى قيام احزاب وميليشيات متنفذة بتأسيس قوة” من الاحتياط” على النموذج الايراني، لها مطلق الصلاحيات لملاحقة نشطاء المظاهرات.

لتبدأ حملة اعتقالات واختفاء قسري واختطاف واغتيالات طالت عددا من النشطاء، ولسان حال البصريين يقول:” وكأن مظاهرات لم تقم وكأن وعودا لم تقطع”.

وبدأت الميليشيات الشيعية بالمدينة باعمال التشبيح، حيث اغتيلت الناشطة سعاد العلي/46 عاما/ بوضح النهار امس الثلاثاء 25 ايلول/ سبتمبر في منطقة العباسية بالبصرة، حين أطلق شخص الرصاص عليها بينما كانت تستقل سيارتها، وترأست الناشطة القتيلة منظمة” الود العالمي” لحقوق الإنسان التي نشرت على موقعها الإلكتروني صورة لها، أثناء مشاركتها مع مجموعة نساء في مظاهرات البصرة، وكتبت العلي:” إننا أحرار وصامدون لمواجهة الظلم، وسنستمر في المشاركة مهما كانت المخاطر والمعوقات”.

وطالت الاغتيالات سلسلة من الحقوقيين والمؤيدين للمظاهرات، ومنها اغتيال محامي الدفاع عن المتظاهرين في البصرة جبار عبد الكريم، في يوليو/ تموز الماضي، بأكثر من 15 طلقة نارية على يد مسلحين مجهولين، أمام مركز شرطة الهادي وسط المحافظة.

وتعرض ناشطون آخرون لمحاولات اغتيال بأسلحة كاتمة في العاصمة بغداد، ولقي اخرون منهم مصرعهم في البصرة وذي قار في جنوبي العراق.

ويتحدث الناشطون عن انتهاكات كثيرة ترتكبها” قوات الاحتياط” المرتبطة بميليشيات الحشد الشعبي، وصلت حد التصفية الجسدية والاعتقال والتغييب في سجون سرية.

ويتحدث حقوقيون بصريون” همسا” عن ميليشيات ومنها” عصائب أهل الحق/ كتائب حزب الله / النجباء” تسلمت” قوائم تصفية” من القنصلية الإيرانية في البصرة تضم عددا كبيرا من النشطاء.

ووصف السياسي العراقي صادق الموسوي اغتيال العلي في منشور له عبر فيسبوك بأنه فيلم واضح، مضيفًا” أن حركة القاتل في ضربه وهروبه تشير إلى أنَّه مدرب بشكل جيّد مخابراتيًّا”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *