الرئيسية / منوعات / “اشنقوا البيض”…أغنية عنصرية تثير الجدل في فرنسا وتضع صاحبها أمام القضاء

“اشنقوا البيض”…أغنية عنصرية تثير الجدل في فرنسا وتضع صاحبها أمام القضاء

"اشنقوا البيض"...أغنية عنصرية تثير الجدل في فرنسا وتضع صاحبها أمام القضاء“اشنقوا البيض”…أغنية عنصرية تثير الجدل في فرنسا وتضع صاحبها أمام القضاء

الاتحاد برس:

صنع مغني الراب الفرنسي الشاب، نيك كونراد، الحدث وتصدر عناوين الصحف، بسبب أغنية مصورة يدعو من خلالها إلى قتل الأشخاص البيض، وعلى الرغم من شهرته إلا أن ذلك لم يشفع له، ما سبب غضبا واسعا وأدى القضاء الفرنسي إلى فتح تحقيق في القضية.

ويتناول الفيديو قصة مثيرة للجدل ومشاهد عنيفة، يظهر فيها المغني كونراد، ورجل أسود آخر يعذب ويقتل رجلا أبيض، ثم يمنح الاثنان الرجل الضحية فرصة للهروب ويدعوانه إلى الركض بسرعة “كما يفعل السود”، ثم يطلق عليه النار من الخلف لأنه بطيء جدا، ثم يدوس كونراد على رأس الرجل الأبيض، في إشارة واضحة إلى فيلم “American History X”.

وتحمل الأغنية عنوان “اشنقوا البيض”، وتتضمن مشاهد عنف تصاحبها كلمات مروعة بنفس القدر، شملت دعوات إلى قتل أصحاب البشرة البيضاء وأطفالهم، وقد حصد الفيديو الذي تم تحميله على يوتيوب، في 17 سبتمبر، على آلاف المشاهدات قبل إزالته من قناة كونراد على المنصة، يوم الأربعاء 26 سبتمبر، ومع ذلك ما تزال مقاطع الفيديو متوفرة في بعض حسابات يوتيوب والمواقع الأخرى.

وفي ذات السياق، حظي الفيديو باهتمام كبير من السياسيين الفرنسيين والجماعات الناشطة في مجال حقوق الإنسان، والذين دعوا السلطات إلى حذف الفيديو من الإنترنت ومقاضاة صاحب الأغنية، حيث قال عمدة مدينة نيس الفرنسية، كريستيان إستروزي: “يجب محاكمته بتهمة التحريض على الكراهية والعنصرية وإدانته بسبب هذه الكلمات المخزية وغير المسؤولة”.

ونظرا لأن الأغنية المصورة أثارت غضبا عارما، اضطر مكتب الادعاء العام في باريس إلى فتح تحقيق، بشأن مغني الراب بسبب “النداءات العلنية لارتكاب جرائم”.

كما أدان وزير الداخلية الفرنسي، جيرارد كولومب، الفيديو عبر تويتر، قائلا إن وزارته تعمل بجد لحذف الأغنية من شبكة الإنترنت، وإن الأمر الآن بيد القضاء لإعطاء “العلاج المناسب لهذه الدعوات البشعة للكراهية”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *