الرئيسية / منوعات / قطع قضيبه وأكله ثم ذبحه واحتفظ بلحمه واستهلكه بأطباق مقززة.. آكل لحم البشر الألماني

قطع قضيبه وأكله ثم ذبحه واحتفظ بلحمه واستهلكه بأطباق مقززة.. آكل لحم البشر الألماني

قطع قضيبه وأكله ثم ذبحه واحتفظ بلحمه واستهلكه بأطباق مقززة.. آكل لحم البشر الألمانيقطع قضيبه وأكله ثم ذبحه واحتفظ بلحمه واستهلكه بأطباق مقززة.. آكل لحم البشر الألماني

الاتحاد برس:

رفضت محكمة ألمانية أمس الجمعة 5 تشرين الأول (أكتوبر) طعناً من مهندس محكوم بالسجن المؤبد في قضية إدانته بقتل شخص وأكل لحمه، في جريمة أثارت الرعب في ألمانيا قبل خمسة عشر عاماً.

وتعود قصة المهندس آرمين مايفيس إلى العام 2001 عندما قرأ إعلاناً على الإنترنت من شخص يدعى “بيرند-يورغن برانديس” وكان مديراً لتكنولوجيا المعلومات يطلب فيه شخصاً “لإنهاء حياته دون أن يترك أثراً”، حيث سافر برانديس بواسطة القطار للقاء مايفيس في بلدة روتنبرغ غربي ألمانيا في شهر آذار (مارس) من ذلك العام.

وكل تلك التفاصيل كانت بداية القصة المرعبة، حيث قام الرجلان بتسجيل الحادثة التي بدأت بمحاولتهما أكل “قضيب” برانديس معاً بعد قطعه بسكين، لكن الأخير فقد وعيه بعدما نزف كثيراً ليضعه الجاني على كرسي ويذبحه!

ولم تتوقف القصة عند هذا الفصل، حيث عمد مايفيس إلى تقطيع لحم ضحيته وجمّد ثلاثين كيلوغراماً في أكياس وطبخ بعضها مع الملفوف وبعضها الآخر مع البطاطا!

ثم وجدت القضية طريقها إلى القضاء حيث ألقي القبض على مايفيس في العام 2002، وفي العام 2004 أدانته محكمة بالقتل الخطأ ونطقت بالحكم عليه وكان الحكم السجن لمدة ثمانية أعوام، لكن محكمة في مقاطعة فرانكفورت ألغت الحكم السابق في العام 2006 ورفضت حجة الدفاع بأن مايفيس نفذ جريمته بناء على طلب الضحية، وأنزلت به أقصى عقوبة متاحة في ألمانيا.

وجاء حكم محكمة فرانكفورت رغم إقرارها رواية الدفاع بأنه مريض نفسياً، لكنها أكدت حكمها بسبب إدراكه الكامل لكل ما قام به، أما الحكم الجديد فقد صدر عن المحكمة الإقليمية العليا بمقاطعة فرانكفورت وأيّد قرار محكمة أدنى برفض طعن آرمين مايفيس بوقف تنفيذ حكم السجن المؤبد بحقه.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *