الرئيسية / أخبار سوريا / تركيا تستكمل جدارها الحدودي على طول الحدود السورية وتصل مناطق سيطرة قوات النظام

تركيا تستكمل جدارها الحدودي على طول الحدود السورية وتصل مناطق سيطرة قوات النظام

تركيا تستكمل جدارها الحدودي على طول الحدود السورية وتصل مناطق سيطرة قوات النظامتركيا تستكمل جدارها الحدودي على طول الحدود السورية وتصل مناطق سيطرة قوات النظام

الاتحاد برس:

بدأت السلطات التركية منذ عامين تقريباً بناء جدار على طول الحدود مع سورية، وامتد ذلك الجدار من أقصى الحدود الشمالية الشرقية لسورية في محافظة الحسكة مروراً بالحدود الإدارية لمحافظتي الرقة وحلب وصولاً إلى محافظة إدلب، وتخضع المناطق الحدودية في تلك المحافظات لسيطرة فصائل متعددة من قوات سورية الديمقراطية شرقاً إلى فصائل درع الفرات غرباً، إلا أن الجزء المتبقي للحدود والذي يحاذي محافظة اللاذقية الخاضعة بالغالبية العظمى من مساحتها لسيطرة قوات النظام، ما زال دون ذلك الجدار، أو ذلك ما كان حتى الأمس القريب.

حيث نشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أمس الاثنين صورةً قيل إنها التقطت لأعمال بناء الجدار الحدودي من قبل السلطات التركية قرب قرية السمرة في الريف الشمالي لمحافظة اللاذقية، على أن يمتد ذلك الجدار عبر غابات الفرلق وصولاً إلى “جبل التركمان” المطل على محافظة إدلب، وقالت وكالة “ستيب نيوز” إن “أعمال الإنشاء التركية عند معبر كسب الحدودي في الساحل السوري مستمرة”، وأشارت إلى “بناء قاعدة عسكرية ضخمة في قمة جبل الأقرع المطل على محافظة اللاذقية” في الجانب التركي من الحدود.

وتحمل هذه الأعمال عدة دلالات أهمها غض النظر من جانب النظام على هذه الخطوة، رغم تصريحات مسؤوليه المتعلقة بولاية هاتاي التركية (لواء اسكندرون) وآخرها التسجيل المتداول لوزير الخارجية في حكومة النظام وليد المعلم الذي ظهر جالساً بملابس عادية ويشير إلى الولاية قائلاً: “تلك الأرض لنا وسوف نعود إليها”، بينما نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصدر عسكري في قوات النظام قوله إن أعمال الإنشاء من جانب السلطات التركية “تجري تحت أنظار حرس الحدود في (قوات النظام) الذي تنتشر وحداته بكثافة في كافة الممرات الجبلية بين البلدين والقريبة من مواقع بناء الجدار الحدودي”، وقال المصدر إن الخطوة التركية هي “من طرف واحد لكونها لم تحصل على موافقة من النظام السوري”.

أما عن سبب بناء الجدار الحدودي التركي، فإن السلطات التركية سبق أن ادعت بأن هدفها “منع تدفق الإرهابيين من الأراضي السورية”، إلا أن المهمة الأساسية التي يقوم بها الجدار حالياً هي منع تدفق اللاجئين من الأراضي السورية، ويفسّر ذلك متابعة السلطات التركية لتشييد الجدار الحدودي حتى مع الجزء الصغير المحاذي لمناطق سيطرة قوات النظام، حيث استمرت عملية تهريب اللاجئين عبر منطقة كسب حتى فترة قريبة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *