الرئيسية / أخبار سوريا / مفاجأة فتح الحدود: مليار ليرة سورية جرى تصريفها بالأردن خلال 5 أيام

مفاجأة فتح الحدود: مليار ليرة سورية جرى تصريفها بالأردن خلال 5 أيام

مفاجأة فتح الحدود: مليار ليرة سورية جرى تصريفها بالأردن خلال 5 أياممفاجأة فتح الحدود: مليار ليرة سورية جرى تصريفها بالأردن خلال 5 أيام

الاتحاد برس:

على عكس توقعات السلطات الاردنية، فان عودة حركة النقل التجاري عبر معبر “نصيب” مع سوريا، لم تسهم في الحد من الازمة الاقتصادية التي تواجه الاردن، حيث أظهرت أرقام التبادل التجاري وحركة التنقل بالاتجاهين، بعد افتتاح المعبر منذ أسبوع، أن الأردن هو الخاسر حاليا.

إذ تدفق الاردنيون الى سوريا بشكل غير عادي، للاستفادة من فارق الاسعار فيها، والتي تقل كثيرًا عن الاسعار في الأردن، ويرى ذوي الاختصاص في ذلك اختلالا متزايدا في الميزان التجاري لصالح سوريا، في حين راهنت عمان على تعديل ميزانها التجاري بفتح المعبر.

وكانت المفاجأة في حجم صرف الليرة السورية بالأردن خلال الخمسة أيام من افتتاح المعبر، وقَدر نائب رئيس جمعية الصرافين الأردنيين، “مقبل المغايرة”، صرف ما بين 800 مليون إلى مليار ليرة سورية بالبلاد، منذ إعادة فتح الحدود، مع ازدياد طلب الاردنيين على شراء العملة السورية، ليس للتسوق والسياحة فحسب، بل كذلك للمراهنة عليها بعد توقعات بارتفاع قيمة الليرة بفعل زيادة الطلب عليها، حيث ارتفع سعر الصرف من 700-750 ليرة مقابل دينار اردني واحد الى 600 ليرة حاليا.

وبالنسبة للمراهنة على عودة السوريين، فما زالت النتائج متواضعة، إذ بلغ عدد السوريين العائدين يوم الجمعة 19 تشرين الاول/ اكتوبر، 108 شخص جلهم نساء واطفال.

وعلى صعيد النقل التجاري، سجل المعبر عبور شاحنة سورية واحدة محملة بالبرتقال، سمح لها بالعبور من باب إظهار حسن النوايا، كون استيراد البرتقال محظور.

وكان معبر “نصيب/ جابر” أُغلق ثلاث سنوات لسيطرة المعارضة السورية عليه، وهو نقطة اتصال و عبور أساسية للأردن مع سوريا ولبنان، كونه يقصر طريق الواردات الاردنية عبر البحر المتوسط، ومن جهة ثانية يُشكل شريانًا للصادرات اللبنانية والسورية إلى دول الخليج عبر الأردن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *