الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / هل تنهي صواريخ “إس-400” الروسية هيمنة الدولار على التجارة الدولية؟!

هل تنهي صواريخ “إس-400” الروسية هيمنة الدولار على التجارة الدولية؟!

هل تنهي صواريخ "إس-400" الروسية هيمنة الدولار على التجارة الدولية؟!هل تنهي صواريخ “إس-400” الروسية هيمنة الدولار على التجارة الدولية؟!

الاتحاد برس:

قال نائب رئيس الوزراء الروسي يوري بوريسوف أن بلاده ستقوم ببين وإغلاق صفقاتها العسكرية باستخدام عملتها الوطنية (الروبل) من أجل التخلص من قيود استخدام “الدولار” الأمريكي، وكشف أن صواريخ متطورة سيتم بيعها للهند وسيتم تحصيل قيمتها بالروبل.

ونقلت وسائل إعلام روسية عن بوريسوف قوله إن “منظومة الدفاع الجوية الروسية إس-400 سيتم تصديرها للهند باستخدام العملة الروسية (الروبل)”، وسبق له القول إن “العقد بين الهند وروسيا مبني على أساس التعاون لسنوات طويلة بين البلدين”.

في حين أشار راندل شرايفر مساعد وزير الدفاع الأمريكي لشؤون آسيا والمحيط الهادئ إلى إمكانية فرض عقوبات على الهند بسبب هذه الخطوة، إلا أن رئيس أركان القوات البرية الهندية رافات بيبين رد بتصريح صحفي قال فيه إن بلاده قد تتعرض لعقوبات أمريكية لكن لديها “سياسة مستقلة ولا أحم يملي عليها أوامره”.

وتضع هذه الخطوة الولايات المتحدة أمام تحدٍّ جديد هو الحفاظ على الحلفاء التقليديين خصوصاً في إطار توجه كثير من الدول نحو روسيا من أجل عقد صفقات توريد الأسلحة، وذلك بعد التحكم الأمريكي المطلق الذي استمر منذ نهاية الحرب الباردة مطلع عقد التسعينات في القرن الماضي بسوق السلاح العالمي.

وبالإضافة إلى ذلك فإن الصفقة الروسية – الهندية لها أبعاد اقتصادية أخرى، فقد تفتح باب التخلص من الهيمنة الأمريكية عبر “الدولار” على التجارة الدولية، وذلك إن تم تنفيذ الصفقة بنجاح، حيث منيت خطوات من هذا النوع بالفشل، في حين تسعى الولايات المتحدة إلى الحفاظ على مكانة اقتصادها كأقوى اقتصاد في العالم في مواجهة صعود الاقتصاد الصيني.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *