الرئيسية / أخبار سوريا / داعش أفرج عنهم أم النظام حررهم بعملية عسكرية؟ مختطفو السويداء أحرار أخيراً

داعش أفرج عنهم أم النظام حررهم بعملية عسكرية؟ مختطفو السويداء أحرار أخيراً

داعش أفرج عنهم أم النظام حررهم بعملية عسكرية؟ مختطفو السويداء أحرار أخيراًداعش أفرج عنهم أم النظام حررهم بعملية عسكرية؟ مختطفو السويداء أحرار أخيراً

الاتحاد برس:

عقب الافراج عن سيدتين وأربعة أطفال كوجبة اولى، من مختطفي محافظة السويداء لدى تنظيم داعش، في تشرين الاول الماضي، وذلك مقابل إفراج النظام عن 17 معتقلة طالب بهن التنظيم، تم اليوم الخميس 08,11,2018، الافراج عن الدفعة الاخيرة منهم.

وكان عناصر التنظيم خطفوا 21 امرأة و8 طفلا من قرية “الشبكي” إثر هجمة خاطفة شنها عناصر التنظيم، على مركز محافظة السويداء جنوب سوريا واريافها، في 27 تموز/ يوليو الماضي من العام الحالي.

حينها سحب النظام قواته من المنطقة الفاصلة بينها وبين عناصر داعش شرقي السويداء.

وبلغ عدد المفرج عنهم اليوم الخميس من المختطَفين، 19 أسيرة وطفلا، حسب صفحة “السويداء 24″، ومن المنتظر نقلهم الى المدينة.

وادعت وكالة “سانا” النظام، إن تحرير المختطفين جاء بفعل اشتباكات طاحنة بين قوات النظام وعناصر داعش، في منطقة “حميمية” شمال شرق تدمر، ونقلت صفحات محلية، عن رئيس الهيئة الروحية لطائفة الموحدين الدروز، حكمت الهجري، قوله أن قوات النظام حررت بقية المختطفين لدى التنظيم.

وتساءل مدونون محليون عن كيفية نقل التنظيم للمختطفين من منطقة “تلول الصفا” التي تحاصرها قوات النظام، الى شرق “تدمر”

وكانت السويداء شهدت احتجاجات واسعة، بعد تواطؤ النظام والجانب الروسي بالإفراج عن أسيرات السويداء، ليعقب ذلك هدنة “سريّة” بين جيش النظام وتنظيم داعش لتحرير مختطفي السويداء.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *