الرئيسية / أخبار سوريا / واشنطن تحذر الفصائل شمال سورية من تبعات المشاركة بعملية تركية شرق الفرات

واشنطن تحذر الفصائل شمال سورية من تبعات المشاركة بعملية تركية شرق الفرات

واشنطن تحذر الفصائل شمال سورية من تبعات المشاركة بعملية تركية شرق الفراتواشنطن تحذر الفصائل شمال سورية من تبعات المشاركة بعملية تركية شرق الفرات

الاتحاد برس:

ذكر دبلوماسيون امريكيون، ان: واشنطن لا تريد لتركيا شن عمليات عسكرية على شرق الفرات بشمال سوريا، معربين عن اعتقادهم، أن الحوار هو الطريق لمعالجة المخاوف الأمنية التركية على الحدود مع سوريا.

وجاء حديث الدبلوماسيين الامريكيين في صيغة تحذير موجه الى قادة الفصائل التركية (الجيش الوطني “الحر”) وغيره من الفصائل الاسلامية، مطالبين اياهم عدم التورط في عملية عسكرية ينوي الجيش التركي تنفيذها في شرق الفرات.

وهذه رسائل واضحة تطالب قادة الفصائل التركية بالامتناع عن المشاركة مع الجيش التركي في اي هجوم على المنطقة، بعد اعلانهم عن تجهيز 15 ألف عنصر فصائلي للقتال الى جانب الاتراك، على طول 200 كم من منبج غربا ، الى كري سبي/ تل أبيض، وصولا الى سري كانيية/ رأس العين/ شرقا.

وتأتي تحذيرات واشنطن لقادة الفصائل، توكيدا لموقف وزارة الدفاع الأميركية /البنتاغون/، التي ترفض التهديدات التركية بالهجوم على المنطقة، وقال بيان صادر عن البنتاغون الاربعاء الماضي، ان: التوغل التركي يمثل (مصدر قلق شديد وغير مقبول)، لانه يعرض قوات أميركية في المنطقة لمخاطر.

وتترقب جميع الاطراف وكذلك اهالي شرق الفرات الاوضاع بحذر، وتبقى الامور مرهونة بجدية الموقف الامريكي، فيما كانت ادارة ترامب ستترجم رسائلها العسكرية والدبلوماسية الى افعال فيما لو جرب الجيش التركي وفصائله الاسلامية التورط في عملية عسكرية تهدد الاجندة الامريكية في سوريا والمنطقة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *