الرئيسية / الشرق الأوسط / مجلس امن كردستان معلقاً على قائمة النظام للإرهاب: بأي اعتبار يصدرها من أغرق السوريين بالدم وقتلهم بالاسلحة المحرمة

مجلس امن كردستان معلقاً على قائمة النظام للإرهاب: بأي اعتبار يصدرها من أغرق السوريين بالدم وقتلهم بالاسلحة المحرمة

مجلس امن كردستان معلقاً على قائمة النظام للإرهاب: بأي اعتبار يصدرها من أغرق السوريين بالدم وقتلهم بالاسلحة المحرمة

الاتحاد برس:

أصدر مجلس أمن اقليم كردستان- العراق، اليوم الأحد كانون الاول/ ديسمبر 30.12.2018, توضيحا بخصوص ما تداولته وسائل اعلام عن اصدار حكومة النظام السوري قائمة ارهاب تضمنت اسم مسرور بارزاني مستشار مجلس امن الاقليم.

وجاء في بيان المجلس انه تداولت وسائل اعلامية قائمة طويلة باسماء،  قدمت الدعم للمعارضة السورية، وتمت الإشارة الى اسم مستشار مجلس أمن اقليم كوردستان مسرور بارزاني ضمن القائمة.

وعلق البيان على قائمة النظام سالفة الذكر، بالقول: “انه أمر مثير للسخرية أن يقوم نظام شوفيني وقمعي ومعاد للشعب الكردي، ساند الإرهابيين من أجل ضمان بقائه في الحكم وليظهر نفسه وكأنه الحل الأمثل في البلاد بإصدار قائمة مشابهة”.

واشار مجلس امن الاقليم في بيانه، الى ان النظام السوري استخدم الأسلحة المحرمة دوليا ضد المدنيين من شعبه وأغرق مئات الآلاف من السوريين في الدم، وهَجرَ الملايين الى دول اخرى “فبأي اعتبار وأي وجه يصيغ قائمة كهذه؟”.

واعتبر البيان انه (مهزلة حقيقية)، تطبيل بعض السياسيين والفاسدين والخونة لهذا الخبر، مؤكدا أن ما اثار استياء النظام السوري هو دعم مجلس أمن اقليم كردستان للقوى الاصيلة في روزافا (المنطقة الكردية- سوريا)، وقال ان “ما يزيد الحقد لدى هؤلاء هو وقوف مجلس أمن كردستان الدائم ضد المحتلين الارهابيين”. 

 وعبر المجلس عن فخره، أن يكون متهما بدعم المظلومين وان يكون في خندق المحاربين ضد الفاسدين والخونة في وطننا، ونوه البيان الى أن المؤسسات الخاضعة لإشراف مجلس أمن اقليم كردستان هي جزء من التحالف الدولي ضد الإرهاب وقد تلقى الارهابيون على الدوام ضربات موجعة منه، وذلك بتاكيد العديد من التقارير الدولية، مؤكدا على استمرار المجلس على هذا الطريق حتى النهاية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *