الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / بولتون يغادر أنقرة وأردوغان يحاول “ترطيب” الأجواء

بولتون يغادر أنقرة وأردوغان يحاول “ترطيب” الأجواء

بولتون يغادر أنقرة وأردوغان يحاول "ترطيب" الأجواءبولتون يغادر أنقرة وأردوغان يحاول “ترطيب” الأجواء

الاتحاد برس:

غادر مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون مساء الثلاثاء 8 كانون الثاني (يناير) العاصمة التركية أنقرة بعد اجتماعه مع عدد من المسؤولين الأتراك حيث بحث مسألة انسحاب القوات الأمريكية من سورية.

وزعمت وسائل إعلام تركية أن الرئيس رجب طيب أردوغان رفض استقبال بولتون احتجاجاً على المطالب الأمريكية للقوات التركية بحماية الكرد في الضفة الشرقية لنهر الفرات بسورية، في ظل التهديدات بشن عملية عسكرية في تلك المناطق.

ورغم التوتر الذي أحاط بهذه الاجتماعات التي كانت ضمن جولة للمستشار الأمريكي بصحبة رئيس الأركان جوزيف دانفورد والمبعوث الأمريكي الخاص بسورية جيمس جيفري، الذي تجلى في تصريح بولتون الذي أعلن فيه رفض بلاده لما ورد في مقال للرئيس التركي نشر بإحدى الصحف الأمريكية حول الانسحاب من سورية، حيث قال بولتون إن ما ورد في المقال جانب الصواب، إلا أن الرئيس التركي حاول “ترطيب” الأجواء، ولكن بعدما غادر بولتون أنقرة!

حيث صرّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعيد مغادرة بولتون للعاصمة أنقرة قائلاً إن “الانسحاب الأمريكي من سورية قرار صائب وحكيم ويحتاج إلى التنسيق والمشاورة مع الحلفاء”، وذلك بعد “السقف المرتفع” للتصريحات التي أدلى بها المتحدث باسم الرئاسة “ابراهيم قالن” والذي قال إن بلاده ترفض الربط بين حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) وبين الشعب الكردي.

وتطرح هذه الأنباء أسئلة أكثر مما تجيب على أخرى، ولعل من الأسئلة التي تجيب عليها هو وضع القوات الأمريكية وفصائل المعارضة التابعة لها بمعسكر التنف في البادية السورية، حيث صرّح بولتون بأن المعسكر باقٍ في الوقت الحالي ولا نية للولايات المتحدة بسحب قواتها في تلك المنطقة، بينما اتفق وزيرا الخارجية الأردني هاني الصفدي والأمريكي مايك بومبيو على ضرورة حماية النازحين في مخيم الركبان ريثما تتهيأ الظروف لعودتهم إلى مدنهم وبلداتهم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *