الرئيسية / أخبار سوريا / جبهة النصرة تستجوب الشبان في المناطق التي استولت عليها وتخضع عناصر الشرطة لدورة شرعية

جبهة النصرة تستجوب الشبان في المناطق التي استولت عليها وتخضع عناصر الشرطة لدورة شرعية

جبهة النصرة تستجوب الشبان في المناطق التي استولت عليها وتخضع عناصر الشرطة لدورة شرعيةجبهة النصرة تستجوب الشبان في المناطق التي استولت عليها وتخضع عناصر الشرطة لدورة شرعية

الاتحاد برس:

استدعت جبهة النصرة مؤخراً عشرات الشبان من أهالي المناطق التي استولت عليها في ريف حلب الغربي خلال عملياتها العسكرية التي استهدفت فصائل “الجبهة الوطنية للتحرير” وبشكل خاص حركة نور الدين الزنكي، وذلك من أجل التحقيق معهم.

وأظهرت صور متداولة في مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لتبليغات بعضها صادر باسم “الجهاز الأمني” لدى جبهة النصرة، وبعضها الآخر صادر عن “جهاز الشرطة” في “وزارة الداخلية” بما يسمى “حكومة الإنقاذ” التابعة لجبهة النصرة.

وحملت الصور المتداولة تواريخ متقاربة وحملت تحذيراً من عدم الحضور إلى المخفر المشار إليه في التبليغ، وأنه “يعرض صاحب التبليغ للمساءلة الشرعية”؛ ومن جانب آخر أفاد ناشطون محليون بأن جبهة النصرة طالبت عناصر “الشرطة الحرة” التي حلت تنظيمها عقب العمليات العسكرية للنصرة بالخضوع لما يسمى “دورة شرعية”.

ويشرف على تلك الدورات الشرعية متشددون من جبهة النصرة وتشبه إلى حد كبير “الدورات الشرعية” التي كان ينظمها تنظيم داعش للمنضمين إليه ومبايعيه وحتى للمدنيين الذين يدخلون مناطق سيطرته حديثاً.

وسيطرت جبهة النصرة على مدينة الأتارب في ريف حلب الغربي بتاريخ الخامس من شهر كانون الثاني (يناير) الجاري، وكانت آخر معاقل الفصائل المقربة من حركة الزنكي في ريف حلب الغربي، حيث قامت النصرة بطرد عدد كبير من المقاتلين السابقين والناشطين الإعلاميين من أبناء المدينة مع عوائلهم إلى مناطق عفرين ودرع الفرات.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *