الرئيسية / أخبار سوريا / طالب لجوء سوري ارتكب جريمته بسوريا وحوكم بالسجن في المانيا

طالب لجوء سوري ارتكب جريمته بسوريا وحوكم بالسجن في المانيا

طالب لجوء سوري ارتكب جريمته بسوريا وحوكم بالسجن في المانياطالب لجوء سوري ارتكب جريمته بسوريا وحوكم بالسجن في المانيا

الاتحاد برس:

قضت محكمة ألمانية بسجن شاب سوري يبلغ من العمر 28 عاماً، بـ 4 سنوات و9 أشهر، وهو أول طالب لجوء يحاكم في ألمانيا تحت التهمة التي وجهت اليه، بعد وصوله إليها عام 2014، وفق ما ذكر موقع DW.

واوضحت محكمة الاستئناف في مدينة شتوتغارت أن المتهم صدر بحقه حكم بالسجن 3 سنوات في العام 2017، بتهمة التواطؤ في جريمة حرب، الا ان المحكمة اصدرت حكم الاستئناف الحالي، لانها اعتبرت أن الشاب السوري لم يساعد فقط في ارتكاب الجريمة، بل شارك فيها مباشرة، من خلال عملية خطف المستشار الأممي كارل كامبو في منطقة الجولان جنوبي سوريا بالعام 2013.

وكان عناصر (جبهة النصرة) الارهابية، هم من ارتكبوا جريمة خطف المستشار “كامبو” كندي الجنسية، للحصول على فدية مالية قدرها 7مليون دولار، وكتب “كامبو” قصته في كتاب نشر بالمانيا 2017، يروي فيه انه تعرض للتعذيب, وان (النصرة) ارغمته على اعتناق الاسلام، اثناء احتجازه في منزل قريب من العاصمة دمشق مدة 8 أشهر، الى أن تمكن من الفرار في تشرين الأول من العام نفسه 2013 دون دفع الفدية، حسب تأكيد الأمم المتحدة.

في هذا الصدد قدم المكتب الاتحادي لمكافحة الجريمة في ألمانيا، مشروع نظامٍ يعتمد على وضع نقاط للجرائم التي يرتكبها اللاجئون، لتمييز اللاجئين “الخطيرين” في البلاد، وترحيلهم لاحقاً إلى بلادهم.

 
 
 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *