الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / وثائق روسية تبين ان 30%من مساحة تركيا اراض ارمنية

وثائق روسية تبين ان 30%من مساحة تركيا اراض ارمنية

وثائق روسية تبين ان 30%من مساحة تركيا  هي اراض ارمنية 

الاتحاد برس:

تناولت وسائل اعلام روسية بكثافة، ولأول مرة صور وخرائط، تحتوي معلومات عن اتفاقية تاريخية، حصلت تركيا بموجبها على 30% من الاراضي التي تسيطر عليها حاليا، وهي اراض ارمنية، تشمل  مدينة (قارص- أرداهان- جبل أرارات). 

تقع مدينة قارص شرق الأناضول من تركيا، ويبلغ تعداد سكانها حوالي 78.473 نسمة، كذلك تضم المنطقة، محافظة أرداهان وتبلغ مساحتها 5.495 كم2 ويبلغ عدد سكانها 133.756 نسمة.

حيث ذهبت هذه الاراضي من ارمينيا، وفقا لمعاهدة مدينة / قارص/ 1921، بين روسيا وتركيا، وتم تصديقها في العاصمة الارمنية يريفان بنفس العام، والتي تصادق عليها موسكو كل 25 عاما، وتنص المعاهدة على حصول تركيا على الأراضي سالفة الذكر، مقابل إنهاء مذبحة الأرمن. 

وجرى توقيع الاتفاقية من قبل ممثلين عن الجمعية الوطنية الكبرى التركية- (أرمينيا- أذربيجان- جورجيا)، كدول ضمن الاتحاد السوفييتي السابق.

وقبل معاهدة /قارص/، كانت رسمت الحدود الحالية بين روسيا وتركيا، بمنطقة القوقاس الجنوبية، في معاهدة /برست ليتوفسك/ 1921، والتي ساعدت على إنهاء معركة سردارأباد والحملة القوقازية.

وتساءلت صفحة /خبر ارمينيا/، فيما اذا كانت تحركات تركيا المسيئة لروسيا، وتصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان غير المسؤولة، دفعت بالاعلام الروسي لنشر هذه المعلومات التي يعرفها الشعب الارمني من قبل. 

يذكر ان ارمينيا كانت دولة مستقلة في جنوب القوقاس، 1918، ثم ادى الغزو التركي لاراضيها، الى توقيع  الارمن اتفاقية مع روسية، افضت الى تشكيل جمهورية ارمينيا السوفييتية عام 1920، ثم نالت استقلالها التام 1992، ونالت العضوية في هيئة الأمم المتحدة، بعد انهيار الاتحاد السوفييتي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *