الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / بومبيو يستكمل جولته الأوروبية تمهيداً لمؤتمر وارسو المناهض لإيران

بومبيو يستكمل جولته الأوروبية تمهيداً لمؤتمر وارسو المناهض لإيران

بومبيو يستكمل جولته الأوروبية تمهيداً لمؤتمر وارسو المناهض لإيرانبومبيو يستكمل جولته الأوروبية تمهيداً لمؤتمر وارسو المناهض لإيران

الاتحاد برس:

وصل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو اليوم الثلاثاء 12 شباط (فبراير) إلى سلوفاكيا ضمن جولته في القارة الأوروبية تمهيداً لعقد مؤتمر وارسو في بولندا الذي يرفع شعاراً رئيسياً هو محاربة النفوذ والتمدد الإيراني في منطقة الشرق الأوسط، حيث التقى بومبيو الرئيس السلوفاكي “آندري كيسكا” ورئيس الوزراء “بيتر بيلغريني” من أجل “وضع حد للنفوذ المتنامي لروسيا والصين” في دول أوروبا الشرقية.

وتعتبر هذه الزيارة الأولى من نوعها لوزير خارجية أمريكية إلى سلوفاكيا رغم أنها لا تستمر لأكثر من نصف يوم، وسبقت هذه المحطة في جولة بومبيو الأوروبية زيارة قصيرة إلى هنغاريا (المجر) أيضاً، حيث عبر بومبيو عن قلق بلاده من تعزيز العلاقات بين بودابست وموسكو إضافة إلى الصفقة التي تم إبرامها مع شركة الاتصالات الصينية العملاقة، هواوي، لتطوير شبكة الجيل الخامس للاتصالات في هنغاريا.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول أمريكي كبير قوله إن “بومبيرو يحمل رسالة مماثلة إلى سلوفاكيا التي تعتمد بشكل كبير على واردات الطاقة من روسيا”، وقال إن “الهدف الشامل في وسط أوروبا يشبه استراتيجيتنا لمنطقة آسيا المحيط الهادئ، نركز في مناطق أكثر ضعفا حيث منافسينا الصينيين والروس يحققون مكاسب، وحيث نريد نحن زيادة عملنا الدبلوماسي والعسكري والثقافي”.

ومن جانبه وزير الخارجية الهنغاري بيتر جيارتو عبر عن ترحيب بلاده بدعوة نظيره الأمريكي إلى توثيق العلاقات مع الولايات المتحدة وقطع عهداً بزيادة “التعاون الدفاعي” لكنه رفض في الوقت نفسه الانتقادات الأمريكية لعلاقات بلاده مع كل من الصين وروسيا، قائلاً إن ذلك القلق الغربي عموماً “منتهى النفاق” مشيراً إلى “الصفقات التي تبرمها دول أوروبا الغربية مع روسيا في مجال الطاقة”.