الرئيسية / أخبار سوريا / بينما جبهة النصرة تنقب عن الآثار النظام يقصف ما يظنه تحصينات والأدالبة يحصدون النتائج

بينما جبهة النصرة تنقب عن الآثار النظام يقصف ما يظنه تحصينات والأدالبة يحصدون النتائج

بينما جبهة النصرة تنقب عن الآثار النظام يقصف ما يظنه تحصينات والأدالبة يحصدون النتائجبينما جبهة النصرة تنقب عن الآثار النظام يقصف ما يظنه تحصينات والأدالبة يحصدون النتائج

الاتحاد برس:

يسود غضب واسع بين أهالي ريف حلب الجنوبي، من جبهة النصرة التي تؤدي اعمالها الى قيام قوات النظام بقصف قرى المنطقة، حيث وقع صاروخ موجه اطلقه النظام من قرية (تليلات)، على منازل في بلدة (العيس)، بعد رصدها جرافة للـ /النصرة/، كانت تقوم بالتنقيب عن الاثار في تلة (قنسرين).

واشار موقع “ستيب نيوز” الى ان قيام /النصرة/، بالتنقيب عن الآثار، يدفع قوات النظام الى مواصلة قصفها للبلدة ظنًا منها بأن النصرة تقوم بالتحصينات، حيث ان الاتفاق مع النظام ينص على عدم القيام بأعمال التدشيم.

وادى ذلك الى تذمر الاهالي, وخوفهم من عملية نزوح ثانية، حيث توجه قسم منهم الى تلة (قنسرين) مطالبين النصرة بالتوقف عن أعمال الحفر، حفاظًا على أرواح المدنيين.

كما التقى وفد من الوجهاء بمسؤولي /النصرة/ في معبر (العيس)، وأبلغوهم مطالبهم بوقف أعمال الحفر فوق تلة (قنسرين)، لان النظام بهذه الذريعة يواصل القصف، ويهدد 15 الف من سكان البلدة، التي تضم نازحين من بلدات ريف حلب الجنوبي،، إلّا أن الوفد لم يلقى ردا من /النصرة/، علما ان بلدة (العيس) تبعد مسافة 1 كم عن نقطة المراقبة التركية.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *