الرئيسية / الشرق الأوسط / واشنطن تدعو للحفاظ على سلامة عمال النفط وروسيا تدعو لحوار بين الأطراف الليبية

واشنطن تدعو للحفاظ على سلامة عمال النفط وروسيا تدعو لحوار بين الأطراف الليبية

الاتحاد برس:  دعت وزارة الخارجية الأمريكية، جميع الأطراف الليبية، إلى وضع ترتيب أمني مقبول بشكل متبادل، يضمن سلامة عمال المؤسسة الوطنية للنفط، ليصار الى استئناف الإنتاج في حقل (الشرارة) بأسرع وقت ممكن لصالح جميع الليبيين.  وقالت الخارجية الامريكية في بيان الجمعة، ان: منشآت النفط الليبية وإنتاجها وعائداتها تعود إلى الشعب الليبي، اذ يجب السماح للمؤسسة الوطنية للنفط باستئناف عملها دون عوائق، على ان تكون الموارد الحيوية تحت سلطة حكومة الوفاق الوطني، وفق قرارات مجلس الأمن الدولي رقم 2259 لعام 2015و القرار2278 لعام 2016 و القرار 2362 لعام 2017.  كذلك اكدت واشنطن التزامها بالوقوف إلى جانب جميع الليبيين في الحرب المشتركة ضد الإرهاب، مرحبة بالجهود الجارية لضمان حرمان تنظيمي داعش والقاعدة من الحصول على الملاذ الآمن في جنوب ليبيا.  من جانبها اعلنت وزارة الخارجية الروسية، عن استعدادات لتنظيم حوار بين الاطراف الليبية، وفق ما صرحت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا، لوكالة سبتونيك الروسية، مشيرة ان موسكو لم تواجه صعوبات في اتصالاتها مع الأطراف في ليبيا، موضحة ان حل الازمة لا يمكن الا بالحوار، للخروج بصيغة توافقية، تفضي الى بناء مؤسسات الدولة.واشنطن تدعو للحفاظ على سلامة عمال النفط وروسيا تدعو لحوار بين الأطراف الليبية

الاتحاد برس:

دعت وزارة الخارجية الأمريكية، جميع الأطراف الليبية، إلى وضع ترتيب أمني مقبول بشكل متبادل، يضمن سلامة عمال المؤسسة الوطنية للنفط، ليصار الى استئناف الإنتاج في حقل (الشرارة) بأسرع وقت ممكن لصالح جميع الليبيين.

وقالت الخارجية الامريكية في بيان الجمعة، ان: منشآت النفط الليبية وإنتاجها وعائداتها تعود إلى الشعب الليبي، اذ يجب السماح للمؤسسة الوطنية للنفط باستئناف عملها دون عوائق، على ان تكون الموارد الحيوية تحت سلطة حكومة الوفاق الوطني، وفق قرارات مجلس الأمن الدولي رقم 2259 لعام 2015و القرار2278 لعام 2016 و القرار 2362 لعام 2017.

كذلك اكدت واشنطن التزامها بالوقوف إلى جانب جميع الليبيين في الحرب المشتركة ضد الإرهاب، مرحبة بالجهود الجارية لضمان حرمان تنظيمي داعش والقاعدة من الحصول على الملاذ الآمن في جنوب ليبيا.

من جانبها اعلنت وزارة الخارجية الروسية، عن استعدادات لتنظيم حوار بين الاطراف الليبية، وفق ما صرحت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا، لوكالة سبتونيك الروسية، مشيرة ان موسكو لم تواجه صعوبات في اتصالاتها مع الأطراف في ليبيا، موضحة ان حل الازمة لا يمكن الا بالحوار، للخروج بصيغة توافقية، تفضي الى بناء مؤسسات الدولة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *