الرئيسية / أخبار سوريا / محاكمة قائد فصيل سرياني حارب داخل سورية في سويسرا

محاكمة قائد فصيل سرياني حارب داخل سورية في سويسرا

محاكمة قائد فصيل سرياني حارب داخل سورية في سويسرامحاكمة قائد فصيل سرياني حارب داخل سورية في سويسرا

الاتحاد برس:

ألزمت محكمة عسكرية سويسرية، الرقيب السابق، يوهان كوسار، بدفع غرامات يومية على مدى 90 يوما مع تأجيل التنفيذ، وغرامة إضافية بمقدار 500 فرنك سويسري، بتهمة (تقويض القدرات الدفاعية للدولة من خلال الانضمام إلى جيش أجنبي).

حيث قُدِمَ (كوسار) الى المحكمة، أمس الجمعة، بتهمة قيامه بإنشاء قوات (السوتورو)، وقيادتها لمحاربة تنظيم داعش في شمال شرق سوريا، وتم اعتقاله بعد عودته الى سويسرا في عام 2015، عقب عامين من القتال في سوريا.

اذ يمنع القانون السويسري مواطني البلاد من المشاركة في الأعمال القتالية خارج حدودها إلا بعد حصولهم على تفويض خاص من قبل حكومتهم.

حول قرار المحكمة قال (كوسار) للتلفزيون المحلي، “لست نادما على يوم واحد من القتال، وأنا فخور لكوني قدت هذا الصراع”، مشيرا الى نيته استئناف الحكم.

فيما نجا الرقيب السابق من تهمة تجنيد ومحاولة تجنيد مواطنين سويسريين لصالح جيش أجنبي، كما اعتبرت العقوبات الصادرة بحقه (مخففة).

وينتمي (كوسار) الى عائلة سريانية مسيحية، هاجرت من سوريا الى سويسرا منذ عقود، حيث اختفى والده عام 2013 في سوريا.

في تصريح صحفي سابق، اوضح (كوسار) على أن مشاركته في القتال كانت ضمن إطار الدفاع عن النفس وعن الآخرين ضد الإرهاب، مشيرا إلى أنه حرر نساء وأطفالا في سوريا.

يذكر ان المكون (السرياني- الكلداني- الآشوري) المسيحي، في اقليم الجزيرة السورية، اسس لنفسه قوات (السوتور)، التي شاركت وحدات حماية الشعب- الكردية، في التصدي للتنظيمات الارهابية اثناء محاولتها السيطرة على المنطقة، خاصة مقاتلة تنظيم داعش الذي هاجم القرى المسيحية في شمال غربي مدينة الحسكة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *