الرئيسية / منوعات / وفاة 11 رضيع في يوم واحد بمستشفى حكومي يصدم التونسيين

وفاة 11 رضيع في يوم واحد بمستشفى حكومي يصدم التونسيين

وفاة 11 رضيع في يوم واحد بمستشفى حكومي يصدم التونسيينوفاة 11 رضيع في يوم واحد بمستشفى حكومي يصدم التونسيين

الاتحاد برس:

توفي ما بين11-14رضيعا حديثي الولادة، بمشفى حكومي في تونس يومي الجمعة والسبت من آذار الجاري، بفعل علاج مغشوش تلقاه الاطفال، ما اثار صدمة بين التونسيين.

حيث أعلنت وزارة الصحة التونسية، اليوم السبت، وفاة 11 الاطفال داخل مركز التوليد وطب الرضيع في مستشفى الرابطة بتونس العاصمة.

واضافت الوزارة، إن إدارة المشفى بالتنسيق مع الطاقم الطبي، اتخذت التدابير الوقائية والعلاجية، لتجنّب حدوث وفيات أخرى ولمواساة عائلات الضحايا ومتابعة الوضع الصحي لباقي المقيمين بالمركز، كما قررت فتح تحقيق عاجل في الغرض من قبل لجنة مختصّة للوقوف على الأسباب الحقيقيّة التي كانت وراء وفاة الأطفال حديثي الولادة، دون الاشارة الى هذه الاسباب.

لكن مصادر طبية من داخل المستشفى، أكدت على أنه تم تطعيم الاطفال بمصل “سيروم ” فاسد، مما أدى إلى وفاتهم مباشرة.

وأثارت فاجعة الرضع غضبا واسعا لدى التونسيين، واعتبرت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الحادث “الجريمة” مطالبة بفتح تحقيق فوري، لتحديد المسؤوليات وإقالة وزير الصحة والإطار الطبي المسؤول بالمستشفى، بسبب الإهمال واللامبالاة.

من جانبه اعتبر النائب بالبرلمان ياسين العياري، أن موت 14 رضيعا بدواء فاسد داخل مستشفى حكومي، “فاجعة وطنية” تتطلب محاسبة كل من قصّر، داعيا وزير الصحة الى تقديم استقالته فورا، كذلك طالب البرلمان والنواب بتحمّل المسؤولية كاملة، بالتصرف كنواب شعب لا كنواب تحالفات.

بدوره اتجه قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس العاصمة، على المشفى بصحبة ممثل النيابة لتحديد ملابسات وفيات الاطفال.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *