الرئيسية / أخبار سوريا / باحثة سورية: يلزمنا 100عام لتحقيق شعار سكن لكل اسرة

باحثة سورية: يلزمنا 100عام لتحقيق شعار سكن لكل اسرة

باحثة سورية: يلزمنا 100عام لتحقيق شعار سكن لكل اسرة 

 الاتحاد برس:

قالت الباحثة الاقتصادية السورية رشا سيروب، أن النظام السوري يحتاج الى 100عام كي يستطيع تحقيق شعار (سكن لكل أسرة واجب وطني)، وان المؤسسة العامة للإسكان العائدة للنظام يلزمها 40 عاما كي تكون قادرة على انجاز  خططها الإسكانية.

ونشرت الباحثة سيروب، وهي عضو جمعية العلوم الاقتصادية السورية، دراسة في جريدة (الاقتصادية)، أوضحت فيها، أن المطلوب إنجازه في البلاد يقدر بـ 1مليون و777 ألف شقة سكنية، آخذة في الاعتبار امكانية ارتفاع الرقم إلى نحو 2مليون شقة في حال إعادة تنظيم مناطق السكن العشوائي.

حيث قارنت سيروب تلك الأرقام بالنسب الفعلية لتنفيذ مؤسسة الإسكان لخططها السنوية وبالمدد الفعلية للتنفيذ، معتمدة على إحصاءات المؤسسة، التي تشير إلى أنها تنجز بحدود 18 ألف شقة سنويا، تبعا لهذه الاحصاءات فان المؤسسة سوف تحتاج إلى مدة تزيد عن 100 عام كي تنجز عدد الشقق المطلوب لإسكان الأسر السورية، وبالنسبة لمؤسسة الاسكان فانها تحتاج ما يقارب 40 عاما لتنفيذ  خططها بالكامل. 

بالنسبة لدور القطاع الخاص في  مشاريع الاسكان، اشارت الباحثة إلى أن مؤسسة الإسكان ليست الجهة الوحيدة المسؤولة عن البناء والتشييد، حيث (استحوذ القطاع الخاص على أكثر من ثلاثة أرباع سوق الإسكان في سوريا).

 الا انها تساءلت فيما اذا كان القطاع الخاص (سيشيد المساكن ليبيعها بسعر الكلفة)، مركزة على نوعيتها وجودتها فيما اذا كانت  مساكن مستدامة تتوافر فيها (شروط السكن اللائق)، مذكرة بارتفاع غير مسبوق في أسعار المنازل وبدلات الإيجار، ورجحت سيروب أن القطاع الخاص سيبقى هو المحدد لسعر المنازل في ظل غياب رقابة وضبط المؤسسات الحكومية ذات العلاقة.

بناء عليه طالبت الباحثة الاقتصادية، بضرورة أن (تتدخل الحكومة كلاعب رئيسي في سوق العقارات لتحد من فوضى الأسعار وجنونها)، كي لا يبقى شعار (سكن لكل أسرة) حبرا على ورق.