الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / نيوزيلنديون يسلمون أسلحتهم لسلطات بلادهم بعد حادث كريست تشارش الإرهابي

نيوزيلنديون يسلمون أسلحتهم لسلطات بلادهم بعد حادث كريست تشارش الإرهابي

نيوزيلنديون يسلمون أسلحتهم لسلطات بلادهم بعد حادث كريست تشارش الإرهابينيوزيلنديون يسلمون أسلحتهم لسلطات بلادهم بعد حادث كريست تشارش الإرهابي

الاتحاد برس:

سلم مواطنون نيوزيلنديون أسلحتهم لسلطات بلادهم بعد أيام من المجزرة التي راح ضحيتها أكثر من خمسين مسلماً، في هجوم إرهابي نفذه متطرفون يمينيون أحدهم أسترالي الجنسية، في مسجدين بمدينة كريست تشارش.

وقالت شبكة “يورونيوز” إن الأسلحة التي سلمها المواطنون كانت نصف آلية ولم يُحدد عدد هؤلاء الذين سلموا أسلحتهم، وأشارت إلى أن ذلك كان في إطار مبادرة من غير المعروف ما إذا كانت سوف تستمر لأمد طويل!

ووثق بعض من سلم أسلحتهم ما قاموا به عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فنشر مزارع مقيم في “مسترتون” ويدعى “جون هارت” عبر حسابه في موقع تويتر تغريدة أكد فيها تسليم سلاحه للسلطات وأرفق بها صورة لورقة مطبوعة قال إن الشرطة حررتها بعد عملية التسليم.

وفي مؤتمر صحفي تلا العملية الإرهابي في مدينة كريست تشارش، دعت رئيسة الوزراء النيوزيلندية، جاسيندا أردرن، إلى تغيير قوانين حيازة الأسلحة في بلادها، وأشارت إلى أن الإرهابي الأسترالي برينتون تارانت جمع ترسانته وفقاً للقوانين النيوزيلندية، ولقيت دعوة أردرن دعماً من الأحزاب السياسية.

ومن المقرر أن تناقش الحكومة منع بيع الأسلحة نصف الآلية القادرة على إطلاق عدد كبير من الرصاص بسرعة كبيرة، والمتاحة حالياً لمن يزيد عمره عن ثمانية عشرة عاماً.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *