الرئيسية / أخبار سوريا / محكمة بريطانية تصدر حكما صادما في قضية اعتداء على طفل سوري

محكمة بريطانية تصدر حكما صادما في قضية اعتداء على طفل سوري

محكمة بريطانية تصدر حكما صادما في قضية اعتداء على طفل سوريمحكمة بريطانية تصدر حكما صادما في قضية اعتداء على طفل سوري

الاتحاد برس:

قالت الشرطة البريطانية، انه بعد انتهاء التحقيقات، في قضية تعرض تلميذ سوري لاجئ في البلاد، للاعتداء والتعذيب على يد تلميذ انكليزي تم اعتقاله على خلفية القضية، تبين انه لا توجد ادلة كافية على إدانة التلميذ الانكليزي بارتكاب (اعتداء عنصري) على زميله السوري.

تبعا لتقرير الشرطة، توصلت هيئة المحاكم البريطانية إلى أنه لا توجد أدلة كافية تدعم فكرة وجود (اعتداء عنصري) على الطفل السوري “جمال”، واكتفت المحكمة بتوجيه تحذير للتلميذ مرتكب الاعتداء، ما اعتبر حكما مفاجئا ومخففا للغاية.

وكانت الشرطة حققت مع التلميذ البريطاني 16 عاما، واستدعي إلى المحكمة بموجب (بند الاعتداء 39) في كانون الأول من العام الماضي، بعد انتشار مقطع فيديو يظهر قبض التلميذ على رقبة زميله السوري 15عاما، وإلقائه أرضاً، وصب الماء على وجهه بطريقة (الإيهام بالغرق).

ودفع الحادث الذي وقع بمدينة /هيدرسفيلد/، في تشرين الثاني 2018، رئيسة الوزراء البريطانية، تريزا ماي، للتطرق لحادثة الطفل السوري، واصفة إياها (بحالة الغضب الشعبي اللاحقة التي تبعت الحادثة بأنها تعبر عن الروح الحقيقية للشعب البريطاني)، وحث التلميذ السوري الناس على عدم التعرض له، اثر تلقيه تهديدات بعد الحادثة، مشيرا الى انه ” لا يريد أي عنف من أي شخص تجاه آخر”، في حين أطلقت حملة على موقع /غو فوند مي/، لجمع تبرعات يتم إنفاقها على إعادة إسكان الأسرة السورية في مكان آخر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *