الرئيسية / مقالات / صلاح الدين بلال: في الشأن الكردي ومناطق شمال سوريا وشرق الفرات (2)

صلاح الدين بلال: في الشأن الكردي ومناطق شمال سوريا وشرق الفرات (2)

صلاح الدين بلالصلاح الدين بلال: في الشأن الكردي ومناطق شمال سوريا وشرق الفرات (2)

الاتحاد برس:

أصبح الحال يبدد غشاوة الرؤية لما يجري في منطقة شرق الفرات مع زلزال المواقف الصادره عن واشنطن وتل ابيب، وهدير الجماهير المنتفضة في شوارع الخرطوم والجزائر والسقوط المجلجل لأصنام الحكم فيها بشكل تراجيدي غير متوقع واصرار المنتفضين على سلمية ثورتهم ومطالبهم وتحركهم على عكس ما تفجر في سوريا وغيرها من بلاد الشتاء الدموي العربي.

وما نشاهده للتحرك العسكري للجيش الوطني لقوات المشير حفتر في ليبيا نحو طرابلس العاصمه هذا التحرك المبارك من موسكو وواشنطن الموسوم بمتغيرات في خريطه الصراع والحدود في الشرق الاوسط وبلاد الشام ستظهر ملامحه بعد نهاية رمضان القادم كما ذكر مستشارو الرئيس ترامب.

في ظل هذا الوضع والصمت الممسك بالعجز حول اطلاق اي موقف جدي يفضي إلى تحريك الاوضاع في سوريا، وحجم اللجم الذي تتعرض له الرغبات التركية والتواجد الايراني، يبدو ان الكرد في سوريا يتغافلون بفعل فاعل او بعلم جاهل، عن متابعه التوجهات والمتغيرات السياسية وعدم ملء فراغ الصورة في جزئها الكوردي – الكوردي.

الجديد هو اصرار اطراف كوردية محددة على تجاهل المعطيات الحادة حول سوريا وجدية مايجري في المنطقة الشرقية، ما يعطي رأيا يقول ان هذه الاطراف تدور في متاهة الخروج من دائرة الولاء على ثوابت الواجب المقدس!! دون الانشغال بأخذ دور لهم على الارض، بل التخيل والطيران في السماء الافتراضية المقيدة بمصالح شخصية على حساب كل المبادرات التي تنشط في الآونة الاخيرة من قبل واشنطن وموسكو وباريس وبرلين واقليم كوردستان الواقف على عتبة متغيرات كبيرة في القيادة والعلاقة مع النظام السوري، وبناء وترميم التحالفات الكوردستانية، لاطلاق توافق كردي كردي يعزز الروؤية المطلبية الكردية للحقوق والواجبات في شكل وحكم وإدارة والمشاركة بكتابة دستور سوريا القادمة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *