الرئيسية / الشرق الأوسط / نائب عراقي: عصابة دولية سرقت كنزا دفنته عائلة صدام حسين في احد السجون

نائب عراقي: عصابة دولية سرقت كنزا دفنته عائلة صدام حسين في احد السجون

نائب عراقي: عصابة دولية سرقت كنزا دفنته عائلة صدام حسين في احد السجوننائب عراقي: عصابة دولية سرقت كنزا دفنته عائلة صدام حسين في احد السجون

الاتحاد برس:

اشار النائب في البرلمان العراقي، عبد الأمير الدبي، الى معلومات كشفت عن مصير كميات كبيرة من الاموال، التي خبأتها عائلة رئيس النظام العراقي صدام حسين.

حيث اطلق الدبي، تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، اوضح فيها إن قصي صدام حسين، ابن الرئيس العراقي الأسبق، كان دفن 200 مليون دولار في سجن /نكرة السلمان/، بمدينة السماوة جنوبي العراق.

ونقل موقع قناة /السومرية نيوز/ عن النائب العراقي، ان أكثر من 200 مليون دولار مدفونة في السجن سالف الذكر من قبل قصي صدام حسين، سرقت من قبل عصابة دولية، وان البرلماني العراقي طالب “القائد العام للقوات المسلحة إلى إجراء فوري”، واضاف الدبي انه اتصل بالمكتب الخاص للقائد العام ولم يرد عليه احد.

وكانت القوات الامريكية، بعد سقوط نظام صدام حسين في 2003، قتلت ابنيه قصي وعدي، يوم 22 يوليو/ تموز في نفس العام، اثناء تواريهما عن الانظار في منزل بمدينة الموصل شمال البلاد.

ودارت انباء وشائعات كثيرة، عن ثروات الدولة العراقية التي تصرفت بها عائلة صدام حسين، ومنها أن 3 شاحنات توجهت في منتصف الليل 18 آذار/مارس من عام 2003، قبل يومين من الهجوم الأمريكي، إلى البنك المركزي في العاصمة العراقية. وكان قصي يركب في إحداها، وطالب بمنحه مليار دولار، كما جرت مثل هذه العمليات في كبرى المدن العراقية، وتم سحب العملة والذهب.

وفي اليوم ذاته، قام أشخاص موثوقون لدى صدام حسين بسحب أمواله في البنوك السويسرية واللبنانية والهولندية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *