الرئيسية / الشرق الأوسط / لودريان: حفتر يحارب الارهاب و باشاغا يقضي الوقت في تركيا

لودريان: حفتر يحارب الارهاب و باشاغا يقضي الوقت في تركيا

لودريان: حفتر يحارب الارهاب و باشاغا يقضي الوقت في تركيالودريان: حفتر يحارب الارهاب و باشاغا يقضي الوقت في تركيا

الاتحاد برس:

نفى وزير الخارجية الفرنسية، جان إيف لودريان، اتهامات حكومة الوفاق برئاسة فائز السراج، ان باريس تنحاز إلى قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر، مؤكدا في الوقت ذاته على ان الاخير يحارب الارهاب في ليبيا.

واوضح لودريان في حوار مع صحيفة لوفيغارو، اليوم الجمعة، موقف بلاده من الازمة الليبية، مشيرا الى ان الحكومة الفرنسية ركزت على الحل السياسي، في كل مرة تحدثت فيها الى حفتر، مذكرا ان فرنسا دعمت السراج في الأمم المتحدة وعلى المستوى الأمني.

واشار لودريان، الى فتحي باشاغا، وزير داخلية السراج، الى انه لا يتردد في (قضاء بعض الوقت في تركيا)، في إشارة منه الى التدخل التركي إلى جانب حكومة السراج، بينما باشاغا يهاجم فرنسا ويتهمها بالتدخل في الازمة الليبية، بدعم عسكري للجيش الوطني الليبي.

وأوضح الوزير الفرنسي، أن انخراط بلاده في الملفّ الليبي يدخل في اطار عملية (مكافحة الإرهاب)، والحؤول دون (انتقال العدوى)، إلى الدول المجاورة التي تعد أساسية لاستقرار فرنسا.

في هذا الصدد اكد لودريان، على أن حفتر قاتل ضدّ الإرهاب في بنغازي وجنوب ليبيا، وهذا ما يصبّ في مصلحة باريس وجيران ليبيا، و بلدان الساحل.

وشدد الوزير الفرنسي، على أن بلاده تسعى إلى وقف إطلاق النّار والعمل على تنظيم انتخابات حرة وديمقراطية، معتبراً في الوقت نفسه أن المشير خليفة حفتر هو جزءٌ من الحلّ السياسي في ليبيا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *