الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العرب / حملة لسحب السيارات الرئاسية والدستورية من مسؤولي النظام السوداني السابق

حملة لسحب السيارات الرئاسية والدستورية من مسؤولي النظام السوداني السابق

حملة لسحب السيارات الرئاسية والدستورية من مسؤولي النظام السوداني السابق

الاتحاد برس:

بناء على توجيهات المجلس العسكري الانتقالي، نفذت حملة كبيرة، لسحب وجمع السيارات (الرئاسية والدستورية)، التي كان يستخدمها المسؤولون في نظام حكم عمر حسن البشير الرئيس السوداني السابق، كذلك شملت الحملة إخلاء “المنازل الحكومية” التي يستفيد منها هؤلاء المسؤولون.

وقالت صحف سودانية، ان توجيهات عليا صدرت من المجلس العسكري، شملت سحب السيارات التابعة للقصر الرئاسي من الرئيس السابق عمر البشير، الذي اودع السجن بعد سقوط نظامه، اضافة الى نوابه ومساعديه، والوزراء والوكلاء السابقين في حكومته.

ومن السيارات التي تم سحبها في إطار هذه الحملة، سيارتان من فئة “لكزس” باهظة الثمن، كانتا في منزلي نائبي الرئيس عثمان كبر، وحسبو عبدالرحمن، تم سحبهما عقب اعتقال الرجلين.

وفي ذات السياق، طالبت لجنة حكومية بالسودان، المسؤولين السابقين من قيادات المؤتمر الوطني وأحزاب الحوار الوطني، بإخلاء المنازل الحكومية “فورا”، خاصة في حي المطار المجاور للقيادة العامة، ورئاسة جهاز الأمن والمخابرات، وحي الوابورات بالخرطوم بحري.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *