الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / بعد أن تحققت مطالبهم آلاف المعتقلين الكرد في السجون التركية ينهون إضرابهم

بعد أن تحققت مطالبهم آلاف المعتقلين الكرد في السجون التركية ينهون إضرابهم

بعد أن تحققت مطالبهم آلاف المعتقلين الكرد في السجون التركية ينهون إضرابهمبعد أن تحققت مطالبهم آلاف المعتقلين الكرد في السجون التركية ينهون إضرابهم

الاتحاد برس:

قرر آلاف السجناء الكرد في المعتقلات التركية، إنهاء إضرابٍ عن الطعام استمر أشهراً، تلبيةً لدعوة زعيم حزب العمال الكردستاني، عبد الله أوجلان، أمس الأحد، بعد رفع الحظر عن زيارته في سجنه.

ونشر حزب العمال الكردستاني بيانا، اعلن فيه “توقف إضرابات الجوع بطلب من أوجلان”، والذي كتب رسالة قال فيها: “أتوقع أن توقفوا تحرككم، هدفكم فيما يخصني تحقق، وأريد أن أعبر لكم عن ودي وامتناني”.

وقرأت محاميته “نيروز وصال” الرسالة، بعد زيارتها الثانية له في السجن هذا الشهر، بعد منع المحامين من ذلك منذ 2011، وحسب المحامية، شدد أوجلان في اللقاء بينهما على “إنهاء إضرابات الجوع بعد أن حققت هدفها”، حيث اعلنت أنقرة إلغاء حظر زيارة المحامين لموكلهم أوجلان.

واشارت مصادر مقربة من حزب الشعوب الديمقراطي- الكردي، الى أن ثلاثة آلاف سجين كردي اضربوا عن الطعام، في الأشهر الأخيرة تضامناً مع البرلمانية الكردية ليلى كوفن، التي اضربت عن الطعام منذ زهاء المائتي يوم، احتجاجاً على فرض العزلة على أوجلان.

وقررت السلطات التركية رفع الحظر رسمياً، عقب اول زيارة للمحامين الى الزعيم الكردي في 2 مايو (أيار) الجاري، ثم جاءت الزيارة الثانية بالأربعاء الماضي.

وكان قسم من المضربين عن الطعام، امتنعوا عن تناول الأطعمة الصلبة مكتفين بمحاليل مملحة أو محلاة، فيما قرر اخرون الاكتفاء بالماءً المحلى أو المالح، وقضى 8 منهم في السجون منذ بداية التحرك.

من جهة اخرى قالت المحامية، ان اوجلان شدد على أن إلغاء منعه من مقابلة محاميه، لا يعني بدء “عملية مفاوضات” مع الحكومة، كما حدث في 2013 قبل ان تنهار العملية في 2015، وتابعت أن الزعيم الكردي يرى أن “تركيا تحتاج أساساً لمفاوضات ديمقراطية وسلام مشرف”، وقال إن رد فعل السلطات سيتضح “في غضون 30 أو 40 يوماً”، دون مزيد من التفاصيل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *