الرئيسية / الشرق الأوسط / الجيش الليبي يسلم الارهابي عشماوي إلى السلطات المصرية

الجيش الليبي يسلم الارهابي عشماوي إلى السلطات المصرية

الجيش الليبي يسلم الارهابي عشماوي إلى السلطات المصريةالجيش الليبي يسلم الارهابي عشماوي إلى السلطات المصرية

الاتحاد برس:

اقتادت وحدة من الاستخبارات المصرية، القيادي في تنظيم القاعدة “هشام عشماوي” إلى طائرة لنقله من ليبيا إلى مصر، حيث سلمه الجيش الوطني الليبي، وحارسه الشخصي “بهاء علي أبو المعاطي” الى السلطات المصرية.

وتمت العملية يوم الثلاثاء، عقب لقاء “الرجمة”، الذي جمع رئيس الاستخبارات المصرية عباس كامل مع القائد العام للقوات المسلحة الليبية حفتر.

وكان “عشماوي” تولد 1978، وهو اخطر قيادات تنظيم القاعدة، ضابطا في سلاح “الصاعقة” بالجيش المصري، ثم نقل في 2006الى اعمال ادارية، بسبب نشره أفكار متشددة بين جنوده، وأحيل في عام 2007 إلى المحاكمة العسكرية بتهمة التحريض ضد الجيش.

وبعد فصله و4 ضباط متشددين من الجيش فى عام 2012 شكلوا خلية إرهابية، وجند عشرات العناصر فيها، والتحق بجماعة “أنصار بيت المقدس” المتطرفة في سيناء.

وارتكب “عشماوي” هجمات ارهابية عديدة منها، محاولة اغتيال وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم، في عام 2013، ثم ارتكب مذبحة “الفرافرة” قتل فيها 21 عنصرا من حرس الحدود في عام 2014، واغتيال النائب العام المصري هشام بركات في عام 2015، وقتل 16 جنديا مصريا في هجوم بمنطقة الواحات بالصحراء الغربية عام 2017.

عقب الهجوم الاخير فر “عشماوي” الى الاراضي الليبية، ونفذ عمليات ارهابية فيها، لكن الجيش الليبي، خلال حرب تحرير درنة، قبض عليه في أكتوبر/ تشرين الأول 2018وهو يرتدي حزاما ناسفا، قبل ان يتمكن من تفجير نفسه، في حي المغار.

هذا وكانت محكمة غرب القاهرة، قررت الحكم بالإعدام غيابيا، على “عشماوي” بعد إدانته بارتكاب اعمال ارهابية عديدة، وفور نقله الى مصر بدأت السلطات المصرية، باستجوابه في أحد المقرات الأمنية.