الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العرب / رئيس وزراء إثيوبيا يصل الخرطوم للوساطة بين المجلس العسكري وقادة الحراك والمعارضة

رئيس وزراء إثيوبيا يصل الخرطوم للوساطة بين المجلس العسكري وقادة الحراك والمعارضة

رئيس وزراء إثيوبيا يصل الخرطوم للوساطة بين المجلس العسكري وقادة الحراك والمعارضةرئيس وزراء إثيوبيا يصل الخرطوم للوساطة بين المجلس العسكري وقادة الحراك والمعارضة

الاتحاد برس:

توجه رئيس وزراء إثيوبيا، آبي أحمد، اليوم الجمعة إلى العاصمة السودانية الخرطوم، في زيارة تهدف الى لعب دور الوسيط بين قادة المجلس العسكري الانتقالي الحاكم، وزعماء المعارضة وقادة حركة الاحتجاج الشعبي.

وبعد وصوله مطار الخرطوم الدولي، ينوي أحمد عقد سلسلة لقاءات مع قادة المجلس العسكري الذي تولى الحكم بعد الإطاحة بالرئيس عمر البشير، قبل عقد لقاء في وقت لاحق مع قادة الاحتجاجات والمعارضة.

ويحاول رئيس الوزراء الاثيوبي، الجمع بين الاطراف السودانية، لتخفيف حالة التوتر في الشارع السوداني، وانقاذ المفاوضات التي انهارت بين المجلس العسكري وقوى المعارضة، جراء القمع الدامي للاعتصام الذي نفذته قوات الأمن بحق المحتجين، ما زاد من حالة الاحتقان، خاصة عقب اعلان المجلس العسكري الغاء الاتفاقات السابقة التي توصل اليها مع المعارضة، التي ردت بدورها اعلان العصيان المدني.

من جهة اخرى، نفت الشرطة السودانية صحة انباء تناقلتها وسائل اعلام عربية، الاثنين، تحدثت عن محاولة تهريب الرئيس المعزول عمر حسن البشير، وبعض من رموز نظامه السابق، من سجن كوبر بالعاصمة الخرطوم، من خلال هجوم 100 عنصر لميليشيات موالية للبشير الى السجن.

واضافت الشرطة في بيان، ان هذه الانباء عارية من الصحة، لافتة الى ان قوات مدربة ويقظة تحرس السجن، داعية وسائل الاعلام الى توخي الدقة في نقل الاخبار الى الرأي العام.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *