الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العالم / إيران: سننسحب من الاتفاق النووي إن لم يستطع الأوروبيون إنقاذه

إيران: سننسحب من الاتفاق النووي إن لم يستطع الأوروبيون إنقاذه

إيران: سننسحب من الاتفاق النووي إن لم يستطع الأوروبيون إنقاذهإيران: سننسحب من الاتفاق النووي إن لم يستطع الأوروبيون إنقاذه

الاتحاد برس:

قال نائب في البرلمان الإيراني، اليوم الاثنين، إن بلاده سوف تنسحب من “الاتفاق النووي إن فشل الاتحاد الأوروبي في إنقاذ الاتفاق”، وذلك بعد ساعات من إعلان متحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، عزم بلاده البدء برفع وتيرة تخصيب اليورانيوم في غضون بضعة أيام.

ونقلت وكالة رويترز عن بهروز كمالوندي، المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية قوله إن طهران بدأت بالفعل “رفع وتيرة التخصيب إلى أربعة أمثالها”، واستطرد: “بل وزدنا على ذلك في الآونة الأخيرة حتى نتجاوز حد 300 كيلوجرام خلال عشرة أيام.

وتابع: “احتياطي إيران يزداد يومياَ بمعدل أسرع. وإذا كان مهما بالنسبة لهم (أوروبا) تأمين الاتفاق، فعليهم بذل قصارى جهدهم.. بمجرد تنفيذ التزاماتهم ستعود الأمور بشكل طبيعي إلى وضعها الأصلي”.

في حين نقلت وكالة فارس الإيرانية عن الرئيس حسن روحاني قوله إنه “لم يعد أمام أوروبا متسع من الوقت لإنقاذ الاتفاق النووي” الذي انسحبت منه واشنطن العام الماضي، وأضاف في تصريح أدلى به أثناء اجتماع مع السفير الفرنسي الجديد لدى طهران: “إنها لحظة حاسمة ولا يزال بوسع فرنسا العمل مع موقعين آخرين على الاتفاق ولعب دور تاريخي لإنقاذه في هذا الوقت القصير للغاية”.

من جانبها، قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية إن “برلين تحث طهران على الوفاء بالالتزامات المتفق عليها في الاتفاق النووي”.

أما المتحدث باسم الكرملين الروسي، ديمتري بيسكوف، فقال في تصريح صحفي إنه لم يطلع بعد على البيان الإيراني بشأن تصعيد إيران وتيرة تخصيب اليورانيوم لديها.

بينما قال متحدث باسم رئيسة الحكومة البريطانية المستقيلة تيريزا ماي، إن “بريطانيا ستبحث جميع الخيارات المتاحة إذا انتهكت إيران التزاماتها فيما يتعلق بأنشطتها النووية”، وتابع بأن بلاده كانت واضحة “فيما يتعلق بمخاوفها من الخطط الإيرانية بخفض التزاماتها بالاتفاق النووي”.

وتابع المتحدث بالبريطاني: “إذا توقفت إيران عن تنفيذ التزاماتها النووية، سنبحث آنذاك جميع الخيارات المتاحة أمامنا”.