الرئيسية / أخبار سوريا / الكشف عن 200 جثة في مقبرة جماعية جديدة في الرقة السورية

الكشف عن 200 جثة في مقبرة جماعية جديدة في الرقة السورية

الكشف عن 200 جثة في مقبرة جماعية جديدة في الرقة السوريةالكشف عن 200 جثة في مقبرة جماعية جديدة في الرقة السورية

الاتحاد برس:

تستمر عمليات البحث عن جثث الضحايا في مقابر جماعية بمدينة الرقة شمال شرق سوريا، وانتهت آخر عملية قام بها فريق متخصص بالكشف عن 200 جثة، داخل مقبرة جماعية في جنوب الرقة.

وتشير الدلائل إلى أن الجثث تعود إلى اشخاص تم تصفيتهم على يد عناصر تنظيم داعش الذي كان فيما سبق يسيطر على المدينة، و بَيَنَ ياسر الخميس، مسؤول فريق الاستجابة الأولية، ان المقبرة تحتوي عشرات الحفر، في كل منها 5 جثث”، لافتاً إلى كشف جثث 5 أشخاص بزي برتقالي، حيث كان التنظيم يجبر المحكومين القتل على ارتدائه.

وحسب مسؤول فريق الاستجابة فأن الرجال الـ 5 قتلوا رمياً بالرصاص في الرأس، وعثر على جثثهم وهم مكبلي الأيدي، ويعتقد انهم قتلوا قبل عامين.

كذلك عثر في المقبرة ذاتها على جثث نساء، يُرجّح أن 3 منها تعود لنساء قتلن رجماً بالحجارة لوجود كسور في الجمجمة الضحايا.

وتم العثور على المقبرة الجديدة، قبل شهر في جنوب مدينة الرقة، حيث بدأ الفريق العمل فيها للبحث عن الجثث وانتشالها.

وبعد طرد قوات سوريا الديمقراطية- قسد، لتنظيم داعش من الرقة في 2017، عثرت القوات على 14 مقبرة جماعية، وهذه هي المقبرة الـ 15 تضاق إلى سلسلة المقابر التي تم الكشف عنها حتى الآن.

وحسب بيانات فرق الاستجابة فأن عدد الجثث التي تم انتشالها من كامل المحافظة وصل إلى 3310 جثث، تم التعرف على 550 منها، بينها حوالي 1000 جثة من مقبرة البانوراما في المدينة.

وتطالب منظمات حقوقية دولية المجتمع الدولي بتقديم المساعدة لفرق محلية تعمل على فتح المقابر الجماعية في شمال سوريا بهدف حفظ الأدلة على جرائم محتملة والتعرف على الرفات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *