الرئيسية / العرب والعالم / أخبار العرب / قوى الحرية تستجيب لطلب التفاوض المباشر مع المجلس العسكري السوداني

قوى الحرية تستجيب لطلب التفاوض المباشر مع المجلس العسكري السوداني

قوى الحرية تستجيب لطلب التفاوض المباشر مع المجلس العسكري السودانيقوى الحرية تستجيب لطلب التفاوض المباشر مع المجلس العسكري السوداني

الاتحاد برس:

تسلمت الوساطة الإفريقية الإثيوبية، بالسودان ردود كل من المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير، للجلوس في طاولة مفاوضات مباشرة اليوم الاربعاء، لحل الخلاف حول مجلس السيادة، واصفة الردود بالإيجابية.

حيث أعلنت قوى الحرية والتغيير، قرارها المشاركة في جلسة التفاوض المباشرة مع المجلس العسكري الانتقالي، بما فيها /قوى الإجماع/ التي شاركت في الاجتماع بـ 4 أعضاء.

وكانت الوساطة الافريقية تقدمت بمقترح لتشكيل المجلس السيادي من 15 عضواً 7 لكل طرف، بينما يتم الاتفاق بينهما على العضو الـ 15 ليكون رئيساً للمجلس، وأرجأ المقترح حسم مسألة المجلس التشريعي لمدة 3 أشهر، إلى حين تشكيل الحكومة التكنوقراطية ومجلس السيادة.

ودعت الوساطة الإفريقية الإثيوبية، إلى لقاء مباشر لتجاوز الخلاف على نقطة واحدة بين المجلس العسكري، وقوى الحرية والتغيير، وهي نسب التمثيل بالمجلس السيادي.

وضمن الجهود المبذولة لحل الازمة السياسية في السودان، وصل اليوم الاربعاء وفدا من الجامعة العربية، إلى الخرطوم، للتوسط ايضا بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، ودعم جهود التوافق الوطني بين القوى السودانية.

وسوف تستمر زيارة وفد الجامعة العربية، للخرطوم 3 أيام، لعقد لقاءات برئاسة خليل الزرواني، الأمين العام المساعد بالجامعة، مع المسؤولين السودانيين والقوى السياسية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *