الرئيسية / الشرق الأوسط / تقرير حقوقي: ميليشيات الحوثي تستخدم العنف ضد النساء كأداة في النزاعات المسلحة

تقرير حقوقي: ميليشيات الحوثي تستخدم العنف ضد النساء كأداة في النزاعات المسلحة

تقرير حقوقي: ميليشيات الحوثي تستخدم العنف ضد النساء كأداة في النزاعات المسلحةتقرير حقوقي: ميليشيا الحوثي تستخدم العنف ضد النساء كأداة في النزاعات المسلحة

الاتحاد برس:

ذكر حقوقيون فرنسيون، ان ميليشيا الحوثي التابعة لإيران، ترتكب جرائم حرب من الدرجة الاولى، من خلال استخدامها اسلوب الاعتداء على النساء، كأداة في النزاعات المسلحة، حيث تحتجز هذه الميليشيات قرابة 200 ألف سيدة يمينة، لأغراض عسكرية.

في هذا الصدد قالت كارولين موريسمو، عضوة الأمانة العامة للفدرالية الدولية لحقوق الإنسان بباريس، إن هذه الميليشيا تستخدم 200 ألف سيدة كدروع بشرية، إضافة إلى استخدامهن في الضغط على أقاربهن الذكور لتنفيذ عمليات إرهابية.

واوضحت موريسمو، أن الميليشيا تمارس ابتزازاً رهيباً للرجال والفتيان اليمنيين لتجنيدهم قسراً مقابل إطلاق سراح النساء والفتيات وكف التعذيب عنهن.

ولفتت إلى أن الحوثيين شكلوا جهازاً أمنياً متخصصاً بالنساء، يقوم باقتحام المنازل واعتقال النساء وتعذيبهن لجمع المعلومات واستخدامهن في أغراض مشبوهة وإجبار ذويهن من الذكور على الالتحاق بالميليشيات للقتال.

وكشفت الفيدرالية الدولية لحقوق الانسان، عن إجبار بعض الفتيان من ذوي المعتقلات، على تنفيذ عمليات انتحارية على الحدود السعودية ضد قوات حرس الحدود.

بدوره أكد ديدييه هيغواين، مدير مركز جوستيس للمحاماة وأستاذ القانون الدولي بجامعة سوربون، أن ميليشيا الحوثي تمارس جرائم حرب من الدرجة الأولى موثقة بالأدلة وشهادات الشهود، وهي جرائم تدين قادة المليشيا ولا تسقط بالتقادم، لافتا الى أنها في تزايد مستمر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *