الرئيسية / الصحف / مصادر امريكية: الهان عمر تآمرت مع قطر لتلفيق اتهامات ضد السعودية

مصادر امريكية: الهان عمر تآمرت مع قطر لتلفيق اتهامات ضد السعودية

مصادر امريكية: الهان عمر تآمرت مع قطر لتلفيق اتهامات ضد السعوديةمصادر امريكية: الهان عمر تآمرت مع قطر لتلفيق اتهامات ضد السعودية

الاتحاد برس:

كشفت شبكات إعلام أمريكية، عن علاقة غير قانونية، بين قطر وإلهان عمر من أصل صومالي، وزميلتها رشيدة طليب، فلسطينية الأصل، وكلتاهما عضوتين بمجلس النواب الأمريكي عن الحزب الديمقراطي، إضافة إلى ليندا صرصور، ناشطة أمريكية من أصل فلسطيني.

وقال موقع “غيلر ريبورت” الأمريكي، ان النائبة عمر طلبت المساعدة من قناة “الجزيرة” القطرية وموقع “ذا إنترسبت” الإخباري وموقع “ميدل إيست آي”، لفبركة فضيحة يتهمون فيها كل من ينتقد هذه النائبة بتلقي التمويل من السعودية والإمارات.

وجاء التقرير بقلم باميلا غيلر رئيسة تحرير موقع “غيلر ريبورت”، مشيرة إلى ان عمر تتواطأ مع دولة قطر الراعية للإرهاب، ضد الأفراد وضد الولايات المتحدة، واصفة ذلك بإنها “فضيحة عملاقة، تضم “تهديدات وابتزاز وخيانة “، موضحة ان “الجهات الفاعلة الإرهابية الأجنبية تحرك الخيوط في الكونغرس”.

بدوره اطلق رجل الدين السويسري من أصل إيراني الإمام محمد توحيدي، سلسلة تغريدات على تويتر، تعهد فيها بالكشف عن التواطؤ بين عمر وقطر ويشمل ذلك مسؤولين حكوميين، وسائل إعلام رفيعة المستوى، إضافة إلى رشيدة طليب، ليندا صرصور، التي تدعمها قطر للترشح للانتخابات.

واضاف التوحيدي، انه يملك مصادر موثوقة لا يرقى إليها الشك، كما انه يدرك عواقب ما ينشره للرأي العام،

مضيفا ان النائبة إلهان عمر تتواصل عبر وسطاء مع قطر، وهم مجموعة من المقربين لأميرها تميم بن حمد، منهم عبد الله العذبة رئيس تحرير صحيفة “العرب” القطرية، المدير العام لمركز قطر برس، سيف بن أحمد آل ثاني رئيس مجلس إدارة مدينة قطر الإعلامية ومدير مكتب الاتصال الحكومي، عبد الرحمن بن حمد آل ثاني الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام.

وتابع التوحيدي، ان عمر اتفقت مع ليندا صرصور، لتشتيت الانتباه من خلال طلب المساعدة من المواقع سالفة الذكر، وقناة الجزيرة، لفبركة فضيحة تمويل بحق السعودية والإمارات، والتواطؤ ضد النائبة، واتهام المراقبين لأنشطتها.

واشار رجل الدين إلى مؤامرة كبرى يرسمها عبد الله العذبة وسيف آل ثاني وعبد الرحمن بن حمد وشركاهم، تقوم على تأليب مستشار الرئيس الأمريكي وصهره جاريد كوشنر ضد دونالد ترامب الابن، قائلا: “أؤكد من مصادري أن قطر ساعدت في تسريب معلومات إلى المحقق الخاص في قضية التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية”.

وقال الموقع في تقريره إن قطر هي الراعي الرئيسي “للإرهاب في العالم اليوم”، بما فيها داعش والقاعدة وبوكو حرام، وانها ومولت مؤسسات فكرية ذات نفوذ في العاصمة واشنطن، إذ قدمت 14.8 مليون دولار إلى مركز أبحاث السياسة الخارجية التابع لمؤسسة بروكينغز.