الرئيسية / أخبار سوريا / مقتل طفل بإطلاق نار بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها في دير الزور

مقتل طفل بإطلاق نار بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها في دير الزور

مقتل طفل بإطلاق نار بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها في دير الزورمقتل طفل بإطلاق نار بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها في دير الزور

الاتحاد برس:

وقعت اشتباكات في مدينة ديرالزور بين جنود من قوات وعناصر من ميلشيات قوات الدفاع الوطني الموالية، اسفرت عن مقتل احد الاطفال اليوم الخميس.

وذكرت صفحات محلية ان تبادل إطلاق النار وقع في حي الجورة بمركز دير الزور بين جيش النظام من جهة وميليشيات الدفاع الوطني الموالية للنظام من جهة اخرى، وادت المواجهات إلى إصابة احد الاطفال برصاصة طائشة بالرأس، تسببت بوفاته اثناء إسعافه إلى مشفى الأسد.

واندلعت الاشتباكات بين الطرفين، إثر مشاحنة بين جنود النظام وعناصر الميليشيات، ولم تعرف اسباب الخلافات بينهما.

هذا وازدادت في الفترة الاخيرة الحوادث الامنية بين جيش النظام والميليشيات الموالية له في مركز المدينة واريافها الخاضعة لسيطرة النظام، غربي الفرات، على خلفية استقطاب ميليشيات الحرس الثوري الإيراني المتمركزة بالمنطقة، لعناصر الميليشيات من خلال إغراء عناصرها برواتب اعلى من الرواتب التي يدفعها لهم جيش النظام، إضافة الى حصولهم من الإيرانيين على امتيازات امنية والحماية من ملاحقة قوات النظام.

وكان العشرات من عناصر الدفاع الوطني، انشقوا في ريف ديرالزور، والتحقوا بالميليشيات الإيرانية في الميادين والبوكمال.

وتدخل عملية تجنيد الإيرانيين لعناصر الميليشيات الموالية لصالحهم، في عداد حملة “التشيع” التي ينفذها الجانب الإيراني في المدينة وريفها من خلال جهات تابعة لطهران، الامر الذي يؤدي إلى حدوث توتر وحساسية بين قوات النظام والميليشيات الرديفة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *