الرئيسية / أخبار سوريا / قوات النظام تضيق الخناق على خان شيخون ومعارك عنيفة على مشارفها

قوات النظام تضيق الخناق على خان شيخون ومعارك عنيفة على مشارفها

قوات النظام تضيق الخناق على خان شيخون ومعارك كر وفر على مشارفهاقوات النظام تضيق الخناق على خان شيخون ومعارك  عنيفة على مشارفها

الاتحاد برس:

تدور اشتباكات في المدخل الغربي لمدينة خان شيخون بين قوات النظام وفصائل غرفة عمليات /الفتح المبين/، سيطرت خلالها قوات النظام على حاجز السلام ومعمل الملح، ثم عادت الفصائل واخرجت قوات النظام من المواقع التي دخلت اليها.

وما زالت المواجهات مستمرة في الطرف الغربي من المدينة الهامة في ريف إدلب الجنوبي، فيما تعمل قوات النظام على شن هجوم على المدينة من جانبها الشرقي، ونشر ناشطون موالون تسجيلا مصورا على فيسبوك، يظهر استعداد قوات النظام لمعركة قادمة باتجاه محوري التمانعة والترعي، وصولا إلى خان شيخون.

وبعد سيطرة قوات النظام على قرى (تل عاس وكفرعين وأم زيتونة)، بالجهة الغربية لخان شيخون، امس الثلاثاء، اصبحت قرية المنظار المجاورة مهددة بالسقوط ايضا، حيث امتلكت قوات النظام السيطرة النارية على اطرافها.

من جهته استهدف فصيل /أنصار التوحيد/، من غرفة عمليات /وحرّض المؤمنين/، مناطق تمركز قوات النظام والميليشيات الرديفة في بلدة السكيك، بالقذائف الصاروخية.

تزامنا مع العمليات البرية لقوات النظام، يواصل سلاح الجو الروسي غاراته على جنوب إدلب، مستهدفا بلدات معرة حرمة وكنصفرة وجبالا، و تشير النتائج الاولية إلى مقتل مدني واصابة عدد اخر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *