الرئيسية / أخبار سوريا / مظلوم عبدي: اتفاقية منبج تم تنفيذها ولا علاقة لها بمجريات الامور في شرق الفرات

مظلوم عبدي: اتفاقية منبج تم تنفيذها ولا علاقة لها بمجريات الامور في شرق الفرات

مظلوم عبدي: اتفاقية منبج تم تنفيذها ولا علاقة لها بمجريات الامور في شرق الفراتمظلوم عبدي: اتفاقية منبج تم تنفيذها ولا علاقة لها بمجريات الامور في شرق الفرات

الاتحاد برس:

قال القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية- قسد، مظلوم عبدي، إنهم انتهوا من تنفيذ اتفاقية منبج، وما يتم العمل عليه بشأن شرقي الفرات امر لا علاقة له بموضوع منبج، حيث الأهالي يديرون شؤونهم بأنفسهم.

ونوه عبدي في حوار مع وكالة ANHA إلى أن حملة تحرير منبج لم تكن مجرد حملة عسكرية، بل كانت حملة دبلوماسية وسياسية أيضاً، وكانت هناك العديد من القوى منها التابعة لتركيا او للنظام تعمل على دخول المنطقة، ولكن الاهالي والمجلس العسكري للمدينة طلبوا الدعم من قوات “قسد”.

وتابع بالقول: “أنهم التزموا بكل البنود الواردة في الاتفاق الدولي الخاصة بتحرير منبج “، مشيرا إلى سحب قوات “قسد” من منبج، ولكن الأمر الذي أربك تركيا هو أن منبج لم تبقى دون حماية، بوجود مجلس منبج العسكري، الذي سد الفراغ وقام بحماية المنطقة.

واتهم قائد “قسد”، أنقرة بالمماطلة في تنفيذ بنود الاتفاقية وعدم الالتزام بها، مشددا على غلق الملف، كونهم نفذوا جميع التزاماتهم بشكل ناجح، وختم بالقول: “الامور في شرق الفرات مختلفة”، مشيرا إلى رغبة دولية في حل المشاكل المتعلقة بها، خوفا من اعادة تموضع تنظيم داعش، في حال نفذت تركيا هجوما على شرق الفرات، الامر الذي يشكل تهديد كبيرا لدول المنطقة والدول الغربية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *