الرئيسية / أخبار سوريا / الفصائل تنفي “السيطرة الكاملة” لقوات النظام على خان شيخون

الفصائل تنفي “السيطرة الكاملة” لقوات النظام على خان شيخون

الفصائل تنفي "السيطرة الكاملة" لقوات النظام على خان شيخونالفصائل تنفي “السيطرة الكاملة” لقوات النظام على خان شيخون

الاتحاد برس:

نفت الفصائل المشاركة في غرفة عمليات “الفتح المبين”، بعد ظهر اليوم الثلاثاء، الأنباء التي سرت صباح اليوم عن سيطرة قوات النظام والميليشيات الموالية لها على كامل مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، ومدينتي اللطامنة وكفرزيتا بريف حماة الشمالي.

وتداولت وسائل إعلام محلية وناشطون معارضون تسجيلاً صوتياً نسبوه إلى شخص قالوا إن اسمه “أبا خالد الشامي”، وأنه “المتحدث العسكري باسم غرفة عمليات الفتح المبين”، وذكر المتحدث في التسجيل أن الفصائل أجرت “إعادة تمركز” الليلة الماضية في جنوب مدينة خان شيخون.

وأكد المتحدث استمرار سيطرة الفصائل على الجيب الواقع في ريف حماة الشمالي، والذي بات بحكم المحاصر بعد قطع قوات النظام للطريق الدولي الذي يربط الجيب بما فيه مدينة خان شيخون مع المناطق الأخرى التي تسيطر عليها الفصائل بمحافظة إدلب.

وعزا متابعون التقدم الميداني لقوات النظام في مدينة خان شيخون إلى ما حققته خلال الأسبوع الماضي من السيطرة على التلال الواقعة في الجهتين الجنوبية والغربية للمدينة، وبشكل خاص تلة النمر وحاجز الفقير، ما جعل المدينة تحت مرمى نيران قوات النظام بشكل مباشر وقريب جداً، وما أدى أيضاً إلى قطع الطريق الدولي.

من جانبه، وزير الخارجية التركي، مولود جاوش أوغلو، إن بلاده :لا تنوي نقل نقطة المراقبة التاسعة الواقعة في ريف حماة الشمالي إلى مكان آخر”، ونقلت وسائل إعلام تركية عن جاوش أوغلو تحذيره النظام السوري من “اللعب بالنار”، متوعداً “بفعل كل ما يلزم لضمان سلامة” جنوده، وذلك بعد القصف الذي تعرض له الرتل التركي أمس الاثنين قرب مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *