الرئيسية / الشرق الأوسط / قبائل شبوة تخوض حرب ضارية ضد ميليشيات إخوانية جنوب اليمن

قبائل شبوة تخوض حرب ضارية ضد ميليشيات إخوانية جنوب اليمن

قبائل شبوة تخوض حرب ضارية ضد ميليشيات إخوانية في جنوب اليمنقبائل شبوة تخوض حرب ضارية ضد ميليشيات إخوانية جنوب اليمن

الاتحاد برس:

التحقت قبائل منطقة شبوة جنوب اليمن، بقوات الجيش اليمني، لمقاتلة ميليشيات تنظيم الإخوان المسلمين الموالي لقطر، حيث تدور معارك شرسة في مدينة /عتق/، المركز الاقليمي للمنطقة.

وقالت مصادر قبلية، لموقع 24الامارتي، إن قبائل شبوة، تشارك الآن في المعارك ضد ميليشيات الإخوان، حيث قطعت خط الإمداد عن مدينة عتق، التي حققت فيها قوات النخبة انتصارات نوعية، بعد تعزيز قواتها.

في حين تتلقى ميليشيات الإخوان إمدادات من مأرب، ويشارك تنظيم القاعدة الإرهابي بشكل علني إلى جانب الميليشيات في القتال.

وأضاف المصدر القبلي، أن حرب الإخوان على الجنوب اليمني وشبوة، أكدت حقيقة التحالف بين قطر وإيران، مضيفا أن الإخوان يقومون بحرب احتلال للجنوب نيابة عن الحوثيين وإيران، لافتا إلى وجود عناصر حوثية تشارك في القتال إلى جانب ميليشيات الإخوان والتنظيمات الإرهابية.

وقال القيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي، سالم ثابت العولقي، ان قبائل نعمان وبلعبيد وجهت دعوات لأبنائها للنفير ومواجهة الزحف الإخواني الشمالي على شبوة، مشيراً إلى أن الميليشيات الغازية ترد وتقصف قبائل بلعبيد في قرن الظبية بعرماء واستشهاد شخصين من بلعبيد، وما زالت الاشتباكات دائرة وأنباء عن قتيل وثلاثة وأسرى من الميليشيات الغازية.

وتقول قبائل شبوة- أشرس قبائل الجنوب في القتال- إنها تدافع عن ثرواتها النفطية التي ظلت منهوبة منذ حرب الاحتلال الأولى التي شنها تحالف نظام صالح والإخوان، ومن شأن هذه المواجهة أن تعزز نزعة الثأر لدى تلك القبائل التي تدافع عن أرضها ضد ما تصفه بالميليشيات الإخوانية.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *