الرئيسية / أخبار سوريا / سيجري يكشف بنود نتائج قمة ضامني أستانا بشأن إدلب

سيجري يكشف بنود نتائج قمة ضامني أستانا بشأن إدلب

سيجري يكشف بنود اتفاق بوتين اردوغان الجديد بشأن إدلب عقب عقد القمة الاخيرة لضامني أستاناسيجري يكشف بنود نتائج قمة ضامني أستانا بشأن إدلب

الاتحاد برس:

اشار مصطفى سيجري، رئيس المكتب السياسي للواء المعتصم، التابعة لتركيا، إلى اتفاق جديد بشأن إدلب شمال غرب سوريا، توصل إليه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي، رجب طيب اردوغان، خلال لقائهما في انقرة 16 أيلول/ سبتمبر الجاري.

وكشف سيجري في تغريدة على حسابه بموقع التواصل تويتر، اليوم الأربعاء، عن بنود الاتفاق الروسي- التركي الذي وقع عليه الرئيسان، وهي.

– إنشاء منطقة ( عازلة جديدة ) خالية من السلاح الثقيل.

– تحديد مسار الدوريات التركية الروسية المشتركة.

– إبعاد الشخصيات المصنفة على لوائح الارهاب الدولية.

– دخول الحكومة السورية المؤقتة الى المنطقة، وتقديم الخدمات واستئناف الدعم الإنساني الدولي.

واعتبر مراقبون ان توقيت الكشف عن الاتفاق، هو للتغطية على نتائج قمة ضامني أستانا التي عقدت مؤخرا في أنقرة, حيث تناولت صحيفة عكاظ السعودية، القمة الـ 5 لضامني أستانا، بالقول انها انتهت دون معرفة جوهر ما تم الاتفاق عليه، مشيرة إلى حجم التناقضات بين الشركاء حيال الوضع في سوريا.

واضافت عكاظ، القمة أكدت على وحدة واستقلال سورية, لكنها في جوهرها تنسف فكرة استقلال ووحدة الأراضي السورية, في ظل غياب تام للمعارضة و النظام، مشيرة إلى ان الدول الضامنة اجتمعت لضامن مصالحها وليس ضمان مصالح السوريين، حيث النظام غير قادر على الحركة السياسية أو العسكرية إلا بموجب تفاهمات هذه الدول, ومن هنا يمكن ضبط الصراع وفق ما تريده هذه الدول.

وبالنسبة إلى اللجنة الدستورية، اوضحت الصحيفة، أن فكرة كتابة الدستور تعد نسفاً لفكرة الدولة السورية, فالجهات الثلاث الموكلة إليها كتابة الدستور مرتبطة بالدول الضامنة, وهي تنفذ رغبات هذه الدول بشكل سوري محض، ولم تأتي القمة الاخيرة, بنتائج حقيقية تحسم الصراع السوري.