أستراليا تساند كندا وتفرض عقوبات على روسيا بسبب “القرم”

الاتحاد برس

 

أعلنت وزيرة خارجية أستراليا ماريس باين، فرض بلادها عقوبات على شخصية واحدة وأربع شركات من روسيا، مرتبطة ببناء وتشغيل قسم السكك الحديدية على جسر القرم.

وفي بيان لها، قالت الوزيرة: “فرضت أستراليا عقوبات مالية، وحظر سفر على مواطن روسي واحد، وكذلك على أربع شركات روسية، والعقوبات مرتبطة ببناء وتشغيل قسم السكك الحديدية من جسر القرم”.

بناء وتشغيل قسم السكك الحديدية من جسر القرم
بناء وتشغيل قسم السكك الحديدية من جسر القرم

ووصفت باين، في تصريحها، بناء جسر القرم بأنه “محاولة لتعزيز سيطرة روسيا على شبه جزيرة القرم، التي تم ضمها بشكل غير قانوني”، واتهمت المواطن الروسي والشركات، بمحاولة “إضفاء الشرعية” على تصرفات موسكو فيما يتعلق بشبه الجزيرة.

وأشارت الوزيرة، إلى أنه تم فرض هذه العقوبات، بالتنسيق مع كندا التي أعلنت قبل فترة عن فرض عقوبات مشابهة، منوّهةً بأن بلادها منذ إعادة توحيد شبه جزيرة القرم مع روسيا أعلنت عن عقوبات على ما لا يقل عن 168 شخصية و 52 شركة.

وكانت الحكومة الكندية أكّدت يوم أمس الاثنين تنفيذها لعقوبات جديدة على مسؤولَيْن روسيّين وأربع شركات روسية احتجاجاً على ما قامت به موسكو من “ضمّ واحتلال غير قانونيين” لشبه جزيرة القرم، وذلك بالاتفاق أيضًا مع أستراليا.

قد يعجبك ايضا