أمريكا تصنف تركيا ضمن قائمة الدول التي يجند فيها الأطفال

الاتحاد برس

 

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية الخميس أنها أدرجت تركيا لأول مرة في قائمة الدول التي يستخدم فيها القُصَّر كجنود ومقاتلين.

وأدرجت واشنطن الدولة الوحيدة المتمتعة بالعضوية في الناتو في قائمة تشمل 15 دولة حيث تقوم بها القوات الحكومية أو الشرطة أو قوات الأمن أو القوات شبه العسكرية المدعومة من الحكومة في عام 2020 بتجنيد الأطفال واستخدامهم كجنود.

وتُعرِّف وزارة الخارجية الأمريكية الطفل الجندي بأنه أي شخص يقل عمره عن 18 عامًا يتم تجنيده قسرًا في الجيش، أو متطوعًا في حال يقل عمره عن 15 عامًا.

ووفقًا لتقرير الخارجية  لعام 2021 المتعلق فإن تركيا قامت بالاتجار بالبشر وقدمت “دعمًا ملموسًا” لفرقة السلطان مراد في سوريا، وهي فصيل من المعارضة السورية تدعمه أنقرة منذ فترة طويلة..

وأشار مسؤول كبير في وزارة الخارجية أيضًا إلى استخدام الجنود الأطفال في ليبيا، قائلاً إن واشنطن تأمل في العمل مع أنقرة بشأن هذه القضية لمعالجتها.

وتشمل القائمة إلى جانب تركيا كل من أفغانستان وميانمار وجمهورية الكونغو الديمقراطية وإيران والعراق وليبيا ومالي ونيجيريا والصومال وجنوب السودان وسوريا وفنزويلا واليمن.

 

 

قد يعجبك ايضا