أمريكا : متواجدون في سورية لمحاربة “داعش” و الضربات ضد النظام “دفاع عن النفس”

أمريكا : متواجدون في سورية لمحاربة “داعش” و الضربات ضد النظام “دفاع عن النفس”

الاتحاد برس:

قال وزير الخارجية الأمريكي “ريكس تيلرسون” ، إنّ “الولايات المتحدة متواجدة في سورية فقط لمحاربة تنظيم داعش “، مضيفاً أن “كل الجهود موجهة لهذا الشأن”.

كذلك قال وزير الدفاع الأمريكي “جيم ماتيس” اليوم الثلاثاء ،  إنّ الضربات التي وقعت في الأسابيع القليلة الماضية ضد قوات رديفة للنظام السوري كانت “دفاعاً عن النفس” ، وأن الولايات المتحدة ستتخذ كل الإجراءات اللازمة لحماية قواتها في سوريا ، وفقاً لما ذكرته رويترز.



وكانت قد أسقطت القوات الأمريكية الأسبوع الماضي طائرة بدون طيار تابعة للنظام السوري بعدما اطلقت النار صوب قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة دون أن تسبب إصابات ، وفي اليوم نفسه ضربت الولايات المتحدة شاحنتين تابعتين لقوات رديفة للنظام السوري قرب بلدة التنف الجنوبية.

وتمتلك القوات الأمريكية عدة قواعد في سورية ، أغلبها في الشمال السوري ، كقاعدة مشتى النور في كوباني ومطار رميلان العسكري في ريف القامشلي ، ونقاط عدة في عين عيسى بريف الرقة والشدادي في ريف الحسكة الجنوبي.

قد يعجبك ايضا