أنباء عن قصف روسي خاطئ على مواقع لقوات النظام في حلب.. وبوتين يدعو لتجديد الهدنة

أنباء عن قصف روسي خاطئ على مواقع لقوات النظام في حلب.. وبوتين يدعو لتجديد الهدنةأنباء عن قصف روسي خاطئ على مواقع لقوات النظام في حلب.. وبوتين يدعو لتجديد الهدنة

الاتحاد برس:

قالت مصادر محلية إن الطيران الحربي الروسي قصف بالخطأ مواقع لقوات النظام في حي “جمعية الزهراء” غربي حلب، بالقنابل العنقودية، وذلك تزامناً مع المعارك العنيفة التي تشهدها الأطراف الغربية للمدينة بين مقاتلي قوات المعارضة وقوات النظام.




وأضافت مصادر أخرى أن غارة جوية قصفت رتلاً عسكرياً لمقاتلين من “الحرس الجمهوري” في قوات النظام، أثناء انسحابه من “ضاحية الأسد” التي سيطرت عليها قوات المعارضة بشكل كامل مع حلول مساء اليوم.

وتابعت قوات المعارضة هجومها على مواقع قوات النظام غربي حلب، ونفذ انتحاريان من “جبهة النصرة” هجومين على مواقع لقوات النظام داخل حي “حلب الجديدة”، وذلك بعد السيطرة على حاجز محطة الكهرباء، وذكرت المصادر إن القادة العسكريين لميليشيا حزب الله اللبنانية وميليشيا حركة النجباء العراقية، انسحبوا من مواقعهم في الأكاديمية العسكرية.14523293_319579791749568_4935319407821475716_n

وأعلنت فصائل المعارضة قتل وأسر العشرات من عناصر ميليشيا حزب الله اللبنانية، ومساءً أعلنت أسرها ضابطاً في صفوف قوات النظام برتبة ملازم أول، خلال اشتباكات على جبهة “مشروع 3000 شقة” بحي الحمدانية.

وفي سياق متصل، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، رفض طلباً من وزارة الدفاع الروسية باستئناف القصف على الأحياء الشرقية المحاصرة في مدينة حلب، ونقلت مصادر إعلامية عن الرئيس الروسي قوله “من الضروري استئناف الهدنة الإنسانية في حلب”.

قد يعجبك ايضا