أول دعوى قضائية من فيل ضد حديقة الحيوان

الاتحاد برس 

 

دخلت الفيلة “هابي” التاريخ كأول حيوان سيتم النظر في قضيته ضمن إحدى المحاكم الأمريكية، وذلك بشأن قانونية بقائها في حديقة الحيوان.

وقال موقع صندوق Nonhuman Rights Project، الذي رفع الدعوى، إن محكمة الاستئناف في نيويورك ستنظر في الدعوى المرفوعة من أنثى فيل اسمها هابي، والتي تم نقلها إلى الولايات المتحدة في عام 1977.

وأضاف: “هذه هي المرة الأولى في التاريخ، التي تستمع فيها محكمة ناطقة باللغة الإنجليزية، لدعوى مقدمة بالنيابة ليس عن إنسان”.

وتابع الصندوق في بيانه: “بعد أن بدأنا النضال من أجل حقوق غير الإنسان قبل ثماني سنوات في نيويورك، نأمل الآن أن تدرك محكمة الاستئناف الأهمية الاجتماعية القصوى لقضية هابي”.

ويأمل الصندوق “أن تصبح قريبا أول فيل وغير إنسان في الولايات المتحدة، يتم عن طريق القضاء الاعتراف بحقها في الحرية الجسدية”.

يذكر أن هذه المحاكمة القضائية، بدأت في عام 2018، عندما قدم المدافعون عن الحيوانات دعوى طالبت بالاعتراف بحق الفيلة في الحرية الجسدية والانتقال من حديقة حيوان برونكس إلى محمية الأفيال.

وبذلك أول فيل في العالم تتم عبر القضاء مناقشة شرعية وجوده في حديقة الحيوان. لكن المحكمة الابتدائية رفضت الالتماس، والآن ستنظر فيه محكمة الاستئناف.

ووفقًا للموقع فقد عاشت هابي في البداية في قفص مع أفيال أخرى، ولكن بعد ذلك نفق بعضها، وتم نقل البعض الآخر إلى أماكن أخرى بسبب النزاعات المتكررة. وعلى مدى عشر سنوات، عاشت هابي بمفردها ولم تملك الفرصة للتواصل مع أبناء جلدتها.

 

قد يعجبك ايضا